كل خريف وأنتم بخير..جعفر باعو

<   ضحكة عالية أطلقها حاج أحمد بعد أمطار الجمعة الماضية.
<   ساله جاره ورفيق دربه محمد نور عن سر ضحكته فقال له «المطر كضب الجماعة».
<   لم يفهم منه شيئاً وطلب منه التفسير، فقال له يارجل قبل ايام مش طلع علينا الوالي وقال انهم مستعدين «100%» للخريف هذا العام.
<  وهذه المطره الاولى طلع استعدادهم «صفر%.»
<  الخرطوم باثرها غرقت مع اول مطرة في خريف هذا العام.
<  قبل شهور عديدة كتبنا في هذه الزاوية ونبهنا لخطورة وضع مصارف المياه وضرورة تطهيرها منذ وقت مبكر ولكن لم يسمع حديثنا احد.
<  وجهنا حديثنا لمعتمد الخرطوم اللواء عمر نمر ولكنه انشغل بافتتاح السوق المركزي وحدائق الاحياء الراقية.
<  وحتى الحدائق التي افتتحها نمر غمرتها مياه الامطار.
<  فضيحة كبرى ما حدث في الخرطوم مساء الجمعة ويجب ان يحاسب المسؤولون عن تلك الفضيحة.
<  صالة المغادرة بمطار الخرطوم تصب فيها المياه والشوارع جميعها تمتلئ بالمياه والحدائق كذلك.
<  ولكن من يحاسب من ، البلد تحتاج الى من يحاسب ضعاف النفوس فيها.
<  الخرطوم ليلة الجمعة تغرق في مياه الامطار ووالي الخرطوم ومعتمدوه يغطون في نوم عميق.
<  قبل عامين كتبنا عن مصارف الخرطوم وكذلك العام الماضي وقبل عشر سنوات والصحف تكتب عن المصارف وخريف الخرطوم والكل يسمع ويقرأ ما عدا حكومة الخرطوم.
<  حتى متى سيظل اهل الخرطوم يخشون هطول الامطار والخوف من رذاذ الامطار.
<  حتى متى سيظل والي الخرطوم «يخدر» في مواطنيه باستعداد الخريف حتى يفاجأ بالامطار.
<  حتى متى تصرف المليارات في غرفة طوارئ الخريف ولماذا أصلاً ننتظر ان يكون هناك غرفة للطوارئ.
<  ان حال الخرطوم اصبح مخجل...مقرف.. ورائحة اوساخها مقززة.
<  ليس عيباً ان يعترف والي الخرطوم ومعتمدوه بالفشل ولكن العيب ان يظلوا يخفون الحقيقة عن المواطنين.
<  وليس عيباً ان يتنحي من يفشل في تحقيق الخدمات للمواطنين ولكن العيب والحرام عديل كدا من يستمر في استنزاف اموال الشعب في الفارغة والمليانة.
<  قبل اشهر عديدة قابلت معتمد الخرطوم في احتفال بحي المروة بالرياض «بالمناسبة دا اسمع الدلع لمربع 6 بالرياض».
<  وقلت له انه لابد من الاستعداد المبكر للخريف بحفر المجاري وصيانتها حتى لا يتكرر مسلسل كل عام.
<  وعدني سعادة اللواء بفعل ذلك ولكن الامطار فاجأتهم بعد شهور ولم تنتظر حتى يفرغ من افتتاح الميادين والاسواق.
<  والي الخرطوم ظل في كل عام يقول انهم صرفوا الملايين للاستعداد للخريف ولكن مع اول مطرة وسط الخرطوم يغرق ناهيك عن اطرافها.
<  سيسألكم المولى عز وجل يوم لا ظل الا ظله عن أموال الشعب واهدارها في  المشاريع الفضفاضة.
<  الخريف جاء واغرق الخرطوم جهزوا قروش علاج الملاريا.
<  كل خريف وأنتم بخير