البشير: الأزياء النسائية أصبحت مهدداً للمجتمع بالانفلات

تقييم المستخدم:  / 2
سيئجيد 

الخرطوم: صلاح مختار
انتقد رئيس الجمهورية عمر البشير الأزياء النسائية، وقال إنها أصبحت هاجساً يؤرق مضاجع الآباء والأمهات ويهدد المجتمع بالانفلات, في وقت طالب فيه أصحاب الشركات والمصانع الموجودة بالمنطقة الصناعية ببحري بالاعتناء بالبيئة وبذل جهد أكبر من خلال مشروعات المسؤولية الاجتماعية للحفاظ على صحة العاملين. وطالب البشير أمس في الاحتفال بمناسبة افتتاح مبنى مصنع سور العالمية للملابس العسكرية، طالب إدارة الشركة بأن تلعب أدواراً أكبر لتسهم من خلالها في ترقية الذوق العام عبر خط الإنتاج المخصص للملابس المدنية، وأن تراعي في تصميمها الضوابط الشرعية والأخلاقية للحفاظ على تقاليد الشعب وموروثاته العظيمة، خاصة الأزياء النسائية التي قال إنها أصبحت هاجساً يؤرق مضاجع الآباء والأمهات ويهدد المجمتع بالانفلات.وحث البشير الشركة على الدخول في تصنيع الزي المدرسي للمراحل التعليمية المختلفة بأسعار معقولة تراعي من خلالها الجودة وملاءمتها أجواء السودان، إلى جانب توفير احتياجات المؤسسات والشركات والمستشفيات، مشيداً بدور الشركة في توفير احتياجات القوات المسلحة السودانية من الزي والمهمات الأخرى، إضافة إلى تصدير منتجاتها إلى الدول الصديقة والشقيقة.