الإثنين، 20 فبراير 2017

board

نائب رئيس أركان الجيش الشعبي السابق يعلن استعداده للمثول أمام المحكمة

الخرطوم: المثنى
أعلن الفريق توماس شيريليو نائب رئيس أركان الجيش الشعبي بجنوب السودان المستقيل من منصبه، في تصريح خاص لـ(الإنتباهة) من مقر إقامته، أعلن استعداده التام للمثول أمام أية محكمة في أي وقت يطلب فيه لتقديم إفادته فيما وصفه بالإبادة الإثنية المتعمدة والممنهجة في جنوب السودان من قبل القوات الموازية للجيش الشعبي (مثيانق أنقور).

وقال إن استقالته جاءت بعد أن فقد الأمل في إصلاح شأن الجيش ليصبح قوات وطنية نظامية تمثل شعب جنوب السودان. وأشار شيريليو إلى أنه قدم النصح مراراً وتكراراً للرئيس سلفا كير بأن يوقف مليشيات (مثيانق أنقور) الحكومية التي تضم فقط عساكر وضباطاً من أبناء إثنية, وليس لقادة الجيش عليها سلطة. مشيراً إلى أن المذبحة الدموية التي وقعت في القصر الجمهوري في جوبا كان السبب الرئيس فيها الرئيس سلفا كير بسبب التعبئة السالبة تجاه اتفاقية السلام وسط الجيش.