الإثنين، 26 حزيران/يونيو 2017

board

الإســهــالات المـائـيـة..مـخـاوف مـتـصـاعــدة  

عواطف عبد القادر
حالة من الخوف إصابت المواطنين نتيجة لتصاعد حدة  الإصابة بالإسهالات المائية الحادة بعدد 11 ولاية بما فيها الخرطوم وأكدت وزارة الصحة الاتحادية أن تلوث المياه هو المصدر الرئيس لتفشي المرض وشهدت ولاية النيل الابيض اعلى نسبة للاصابات

التي بلغت 5344 حالة ووفاة 76 شخصاً في وقت وجه فيه النائب الأول لرئيس الجمهورية وزراء الصحة والمالية بالتعامل العاجل مع احتياجات مجابهة الإسهالات المائية.
غرف للعزل
وضعت وزارة الصحة بالخرطوم جملة من التدابير الاحترازية لوقف انتشار الإسهالات المائية شكلت بموجبها فرق طوارئ للاستجابة وغرف للعزل بكافة المحليات وحددت الوزارة عنابر بمستشفيات بحري والأكاديمي أم درمان وبشائر والمناطق الحارة غرف احتياطية في وقت أعلنت فيه حكومة ولاية الخرطوم حالة استنفار قصوى بمنطقة طيبة الاحامدة ببحري بحملات نظافة وإزالة للنفايات الرطبة واليابسة.
وقال مدير إدارة الطب الوقائي د.أحمد البشير لدى مخاطبته الشبكة الشبابية لمنظمات العمل الطوعي والمبادرة الشبابية للمنظمات الطوعية أن الوزارة عملت من خلال كل الفرق الصحية للسيطرة على الإسهالات المائية بالمحليات السبع، لافتاً إلى أن الكلورة بمنطقة طيبة الأحامدة كانت ضعيفة وتمت كلورتها الآن وقال تم تغطية 16 محطة مياه ولدينا 9 كوادر موزعين على المحليات المختلفة تعمل في التثقيف الصحي وطالب د.أحمد جميع المنظمات بتوزيع 10 من الكوادر في كافة المحليات .
التثقيف الصحي
ويؤكد د .حسن بحاري مدير مستشفي ابراهيم مالك ان علاج حالات الإسهال المائي الحاد هو المحاليل الوريدية بسبب أن المرض يؤدي الى فقدان حاد للسوائل تؤدي الى الفشل الكلوي و أن الجسم تنفد السوائل به وشدد على ضرورة غسل الخضروات والفاكهة جيداً وشرب الماء النظيف وغليه وتغطيته جيداً منعاً للتلوث وغسل الأيدي قبل الطعام وعند الخروج من المرحاض والتعامل مع المصابين بحذر
حالات تسمم
كشفت وزارة الصحة بولاية الخرطوم عن إصابة  35 شخصاً بالإسهال المائي في خلوة بالمويلح وأكدت الفحوصات اصابتهم بتسمم غذائي وتم علاجهم فيما أكدت الوزارة عن معالجة كافة حالات الإسهالات المائية بمستشفيات الولاية واشارت الى أن عدد الحالات الواردة إليها بلغت 30 حالة بمنطقة طيبة الأحامدة تم إخراج  9  من المستشفى والبقية أوضاعهم مستقرة وأشارت الوزارة لتجهيزغرف للعزل بالمستشفيات وتجهيز الطاقم الطبي من أطباء وكوادر تمريض لمعالجة كافة الحالات الوارده إليها وقال بروفيسور مأمون حميدة لدى تفقده مراكز الإسهال المائي بمستشفى بحري التعليمي أن حالات الإسهالات المائية شهدت انحساراً ولا وجود لوفيات تم تسجيلها أمس وأن عدد الوفيات التراكمي بلغ 4 حالات حتى الآن منذ تسجيل حالات الإصابة بالإسهالات المائية وجزم بأن الإسهالات المائية الموجودة بالولاية ليست كوليرا وبائية إنما هي إسهال مائي وأشار حميدة إلى التئام اجتماع وزراء حكومة ولاية الخرطوم أمس والذي قدمت من خلاله وزارة الصحة تقريرها عن الإسهالات المائية لافتاً إلى الاجتماع أوصى بتحريك آليات النظافة بكل محليات الولاية وشدد الاجتماع على ضرورة كلورة مياه الشرب بشكل متواصل وأضاف أن وزارة الصحة ولاية الخرطوم قامت بكلورة الآبار الصالحة للشرب بكل الولاية .
النيل الأبيض وسنار
ففي ولاية سنار تشير الأحصائيات الى إصابة  13 حالة بالإسهال المائي الحاد وهناك حالات لم يتم حصرها بالمستشفيات الخاصة مع أنباء عن وجود حالات في مدن الولاية الأخرى أما في ولاية النيل الأبيض فقد بدأت الحالات في الانحسار وذلك لإنفاذ حملات للتثقيف الصحي وبلغ متوسط التردد 300 حالة وفي مستشفي الدويم كان ٢٠ حالة جديدة لعنبر العزل أما في مستشفي ربك الدخولات ٣٦ حالة جديدة لا توجد وفيات ام في مستشفى كوستي قسم العيون عدد الإصابات 22حالة لا توجد وفيات أما في مستشفى تندلتي 13 حالة وهناك إشكاليات في منطقة ربك أما في محلية الجبلين فإن التردد ما بين 60 الى 100 مريض ومعظم الحالات من مناطق جودة والجبيلين.
إصابات الخرطوم
ففي ولاية الخرطوم بحسب إحصائيات الهيئة القومية لدرء الوبائيات بالسودان فإن عدد الإصابات بمرض الإسهال المائي الحاد بمستشفى أمبدة 12 حالة منهم ١١ طفلاً وفي مستشفي ام درمان 20 حالة وأكدت مصادر موثوقة (للإنتباهة) أن الحالات الواردة لمستشفى ام درمان من منطقة امبدة وشددت على ضرورة توفير المحاليل الوريدية لافتاً الى أن بعض المرضى يقومون بشراء هذه المحاليل بمبلغ 15 جنيهاً لسعر الدرب الواحد اما في طيبة الأحامدة (العزبة بحري ) منذ السبت الماضي فقد أدى الوباء لوفاة 11شخصاً من أبناء المنطقة بالإضافة الى إصابة عدد 106 أشخاص بالمستشفيات فيما أغلقت محلية بحري أسواق الخضار الموجودة بالمنطقة وأزالت المحلات المخالفة وشكا عدد من المواطنيين بالمنطقة (للإنتباهة )من تراكم الأوساخ وعدم توفير المحلية لعدد كافٍ من عربات نقل النفايات سوى 4 عربات فقط قامت بالعمل لمدة يوم واحد وتوقفت وأكد المواطنون مشاركة وتعاون العديد من منظمات المجتمع المدني في توفير المنظفات وتوعية المواطنين عن خطورة المرض الى جانب تكوين غرفة طوارئ من أهالي المنطقة لمتابعة الحالات. وفي مستشفى بشائر بمنطقة جنوب الخرطوم  فقد أدى الوباء لوفاة طفل وبلغ التردد اليومي من 25 الى 35 حالة المنومين في المستشفى بلغ عددهم 16 مريضاً وكان عدد التردد في مستشفى البان جديد من 20 الى 25  مريضاً والمنومين في العنابر بلغ عددهم 17 مريضاً اما مستشفى ابراهيم مالك الدخولات في قسم الطوارئ والأطفال  25 مريضاً  فيما بلغ متوسط تردد الحالات في مستشفى بحري واحمد قاسم خلال الثلاثة ايام الماضية من   55 الى 65 حالة معظمهم من مناطق طيبة الاحامدة والسمراب وشمال بحري وطلاب خلاوي  اما المنومين في عنبر العزل بمستشفى احمد قاسم 13 مريضاً.
شمال كردفان
وشهد مستشفى الابيض عنبر الجلدية 18 حالة والانف والاذن والحنجرة 11 حالة اصابة بالاسهال المائي فيما بلغ التردد اليومي للمرضى بعنبر الحوداث بالمستشفي من 12 الي 16 حالة اما في مستشفي ام روابة بلغ عدد المنومين 10 حالات كما لا يوجد رصد لعدد الحالات في بعض المراكز بالقري الطرفية التي يمكن ان يوجد بها طبيب واحد.
توفير العلاج
أعلن الصندوق القومي للإمدادات الطبية عن توفير مخزون من المحاليل الوريدية يكفي لمدة 5اشهر مقبلة بنسبة 97% وكافة معينات مرض الإسهال المائي الحاد  وكشف مدير الادارة العامة للتوزيع د.شهاب الدين علي ان الوفرة الدوائية لكل الاصناف  بلغت 97%خلال الربع الاول من العام الحالي واكد ان الصندوق وفر الادوية النادرة بنسبة لاتقل عن 95% كاشفاً عن ترتيبات لإنشاء 10صيدليات داخل ولاية الخرطوم لتقديم الخدمة المباشرة   للجمهور باسعار موحدة لافتاً لتقديم خدمة مجانية بالصيدليات لقياس ضغط الدم وفحص السكري والوظائف الحيوية في صيدلية الامدادات بالخرطوم وتطبيقة في صيدليات بحري  مشيراً لاستفادة 1000شخص من الخدمة خلال الربع الاول من هذا العام  بجانب توفير وتوصيل الادوية  للامراض المزمنة للمرضى مباشرة في المنازل فضلاً عن توزيع الدواء بالولايات عبر 16فرع من افرع الصندوق لجميع انحاء البلاد.
المستشفيات الخاصة
أكد مدير المؤسسات العلاجية الخاصة د. محمد عباس فراوي ان جميع  المستشفيات الخاصة تستقبل حالات الطوارئ حسب تخصصها وهو شرط أساسي لترخيص أي مستشفى خاص،ولايوجد استثناء بعدم استقبال بعض الحالات الطارئة كما تداولته بعض مواقع التواصل والصحف، فيما يخص عدم استقبال بعض المستشفيات الخاصة لحالات إسهال مائي، والصحيح ان المستشفيات الخاصة تستقبل مثل هذه الحالات في الطوارئ وتقدم كل العلاجات المنقذة للحياة ويتم التبليغ الفوري من إدارة المستشفى لوزارة الصحة الإدارة العامة للطب الوقائي ومن ثم يتم تحويل الحالات للمستشفيات الحكومية على حسب السياسة المتبعة برئاسة الوزارة وقال ان  هذه الخطوة محكومة بنصوص قانون ولائحة المؤسسات العلاجية الخاصة،والخطاب الذي تم تداوله بخصوص تعميم صادر من مستشفى يستبشرون الخاص بعدم استقبال حالات إسهال مائي غير صحيح وبعد التحقيق تبين ان الخطاب لايحمل توقيع المدير الطبي ولا ختم المؤسسة،وان المستشفى بالفعل استقبلت حالات إسهال مائي وتم التبليغ عنها برئاسة الوزارة واشار الي أن جميع المستشفيات الخاصة البالغ عددها ٨٢ مستشفى تعمل  كداعمة لمستشفيات القطاع الحكومي لافتاً الى استقبال المستشفيات الخاصة لعدد كبير من الحالات الحرجة في حالات الكوارث وعلاجها مجاناً.