طريق بارا- أم درمان.. انتصار الإرادة

تقييم المستخدم:  / 0

جبرة الشيخ: أبوعبيدة عبد الله - معتصم حسن عبد الله
لسنوات طويلة ظل إنسان ولاية شمال كردفان خاصة المناطق الشمالية للولاية، تشكو من انقطاعها، وبعدها عن المركز او حتى المدن الكبيرة، وظلت فكرة طريق الأبيض أم درمان بارا، حلماً يراود كثير من المواطنين، الى أن أصبح واقعاً بافتتاح النائب الأول لرئيس الجمهورية الفريق أول ركن بكري حسن صالح بمنطقة جبرة الشيخ المرحلة الأولى من الطريق والتي تبلغ 100 كيلو من جملة أكثر من 300 كيلو، متعهداً بإكمال الطريق وافتتاحه في يونيو المقبل. فيما كانت الجماهير تتمايل طرباً مع أغنيات الفنان عبد الرحمن عبد الله (ودبارا)، والمبدع ود البكري.
طريق الإرادة
بدأ النائب الأول لرئيس الجمهورية زيارته مبكراً لشمال كردفان استهلها بشرق محلية جبرة الشيخ متفقداً المشروعات الزراعية والاستثمارية التي تمت زراعة القمح فيها لأول مرة في غرب السودان ومدشناً المرحلة الثانية لطريق الصادرات ، وتعهد بكري في اللقاء الجماهيري الحاشد بجبرة عقب افتتاح المرحلة الأولى طريق بارا جبرة أم درمان 110 كيلو تعهد بإكمال كافة مشروعات نفير النهضة التنموية والخدمية. وأطلق النائب الأول على طريق بارا جبرة أم درمان طريق (الإرادة) مؤكداً أن هذا المشروع الضخم تضافرت فيه إرادة كل الجهات مواطنين وقيادة الولاية والمركز.
باب الحكم مفتوح
دعا بكري كل أهل السودان والحاملين السلاح المشاركة في بناء وتعمير البلاد وقال إن الذي يريد أن يحكم الباب مفتوح وأن قاعة الصداقة خرجت بوثيقة وطنية عبر الحوار الوطني للم شمل أهل السودان ووحدته ونهضته، مشيراً الى أن البلاد تسع جميع أهل السودان. وقال إن توجه الدولة للإنتاج والإنتاجية لتحسين المعاش وتحقيق التنمية المستدامة ودعا الجميع إلى العمل من أجل زيادة الإنتاج والإنتاجية للنهوض بالبلاد. وأكد إلتزام الدولة بأرفع مستوياتها رئاسة الجمهورية لإنفاذ المشروعات التنموية والخدمية بشمال كردفان. وقال النائب الأول أن ولاية شمال كردفان أصبحت الأنموذج الأول لكل ولايات السودان، وقال إن الآخرين صاروا ينقلون تجربة شمال كردفان في النفير.
تعهد بإكمال المسيرة
وزير المالية بدرالدين محمود قال إن طريق الصادرات أولوية متعهداً بإكماله في شهر يونيو من هذا العام حسب الفترة الزمنية المحددة، مشيراً الى المكاسب الاقتصادية التي يجنيها السودان عبر نقل الصادرات من غرب السودان وربطه لعدد من الدول المجاورة للبلاد غرباً. مشيراً لقرار رفع الحصار الأمريكي، وقال إنه كابوس وأُزيل.
مواصفات مطلوبة
وزير الطرق المهندس مكاوي قال إن هذا الطريق حُظي بكل المواصفات المطلوبة ، وأشار الى أن المرحلة الصعبة انتهت والتي تبقت بالعزيمة والإرادة ستكتمل في المواعيد التي ضربت له وأضاف مكاوي أن طريق الصادرات ملك لكل أهل السودان ويربط كل الطرق الأخرى مما يحدث ذلك نقلة في ربط كل ولايات السودان.
استمرار المسيرة
وأبان والي شمال كردفان أحمد هارون أن مسيرة التنمية والنهضة لن تتوقف، بل ماضية تحقيقاً لأشواق ومطالب شعب الولاية ودعا هارون أهل الولاية المحافظة على وحدة الصف التي كانت سر نجاح كل ما تحقق من إنجازات مردداً شعار الولاية (موية طريق مستشفى والنهضة خيار الشعب). وقال هارون إن حلم الطريق أصبح واقعاً معاشاً رغم الظروف التي تمر بها البلاد قبل رفع الحظر فكيف يكون الحال الآن؟. وقطع بأن التنمية والنهضة ممكنه طالما العزيمة والإرادة موجودة ومتوفرة في شعب كردفان، مشيداً بتفاعل كافة قطاعات وفعاليات أهل الولاية مع نفير النهضة.
معتمد جبرة الشيخ
معتمد محلية جبرة الشيخ أحمد وادي قال بجانب افتتاح المرحلة الأول للطريق وتدشين المرحلة الثانية ومشروعات نادك الزراعية هنالك الخط الناقل لمياه جبرة الشيخ بتكلفة 12 مليون جنية بطول 18 كيلومتراً وشبكة داخلية بطول 72 كيلومتراً وتشييد المسجد العتيق وافتتاح البنك الزراعي. وقال وادي إن مواطني جبرة الشيخ كلهم إرادة وعزيمة لمواصلة مسيرة التنمية مشيداً بالدور العظيم للوالي هارون في المتابعة وتذليل الصعاب حتى تحقق حلم الطريق.
بقاء هارون
في اللقاء الجماهيري ما أن اعتلى النائب الأول المنصة مخاطباً الجماهير التي احتشدت من كل ربوع الولاية لمعايشة الحدث الكبير، هتفت الجماهير مطالبة النائب الأول بإبقاء الوالي أحمد هارون والياً لمواصلة ثورة النفير والنهضة التي تشهدها الولاية في كل ربوع شمال كردفان وقال لهم النائب أبقوا على وحدتكم ونفيركم وأدعموا قيادتكم ونحن على العهد لمواصلة إسناد النفير لتحقيق كل المشروعات التنموية والخدمية بعد ذلك هدأت الجماهير المحتشدة التي أكدت دعمها لمفجر ثورة النهضة بشمال كردفان أحمد هارون.
الطرق الصوفية
شيوخ الخلاوى والطرق الصوفية يتقدمهم الشيخ الفاتح البرعي كانوا حضوراً وباركوا ما تحقق من إنجاز شاكرين وحامدين الله على نعمة الطريق الذي يقرب المسافات.
الإدارات الأهلية
أمراء قبائل ولاية شمال كردفان سجلوا حضوراً أنيقاً في حفل افتتاح الطريق حيث حضر الأمراء (الزين ميرغني/محمد أحمد تمساح/محمد القرشي النعمة سوركتي/عبد الله الإعيسر/حسن أبوقدم/وأمير الكبابيش) جميعهم قالوا إن افتتاح طريق الصادرات إنجاز وتنمية حقيقية ويعمل على إيصال المنتجات لكل البلاد ويعمل على نقل وتبادل الثقافات وقالوا هذا يوماً تاريخياً في ذاكرة الأمة الكردفانية.
الفرق الشعبية
بباحة الحفل تجمعت كل الفرق الشعبية والتراثية والثقافية ونثرت إبداعاتها المتميزة والتي نالت إعجاب كل الحاضرين لحفل افتتاح الطريق.
سائقو الشاحنات
على جنبات ساحة اللقاء الجماهير كانت الشاحنات والبصات السياحية التي لأول مرة تصل هذه المناطق بعد وصول شارع الأسفلت لها وكذا أصحاب التاكسي الذين قالوا لــ(الإنتباهة) إن الطريق فتح لهم باب رزق جديد يدر عليهم نعماً كثيرة والفرحة تعلو جباهم.
اتحاد أصحاب العمل
رئيس اتحاد أصحاب العمل مالك الشيخ قال إن الطريق يربط مناطق الإنتاج بمناطق التصدير ويختصر المسافة للخرطوم من الشارع الحالي بنسبة 50% هذا بجانب فتح فرص عمل جديدة وتحقيق الرخاء وإنعاش الحركة التجارية ودعم الاقتصاد المحلي والولائي والقومي.
مواطنو جبرة الشيخ
مواطنو جبرة الشيخ أكثر الناس فرحة بالطريق وما يحققه لهم من مكاسب وتنمية وتواصلاً خاصة وأن المنطقة ذات إنتاج في عدد من المجالات الاقتصادية والاستثمارية، هذا وقد استقبل أهل محلية جبرة الضيوف القادمين للمشاركة في الحدث بكل ترحاب وكرم كردفاني أصيل.
سباق الهجن
جرت منافسة في سباق الهجن على شرف زيارة النائب الأول لرئيس الجمهورية الفريق أول بكري حسن صالح مفتتحاً المرحلة الأولى لطريق بارا جبرة أم درمان وعدد من المشروعات التنموية والخدمية.
برلمانيون وتشريعيون
عايش اليوم التاريخي لشمال كردفان عدد من أبناء الولاية الأعضاء في المجلس الوطني ومجلس الولاية التشريعي معبرين عن سعادتهم لما تحقق من إنجاز وصفوه بالإنجاز الحقيقي والداعم للاقتصاد الوطني.
الشعراء والأدباء
تبارى الشعراء والأدباء ود إدريس وود الأبيض والوسيلة وغيرهم كُثر في تقديم إبداعات متفردة صفق لها كل الحضور إعجاباً بنظم الشعر دلالاته وتعبيراته الجميلة، فحقاً كان يوماً وعُرساً سجل في صفحات تاريخ السودان.
اجتماع الختام
بمدينة الأبيض ترأس النائب الأول جلسة مجلس وزراء الولاية بحضور الوزراء الاتحاديين والتي جاءت في إطار إصلاح الدولة في الولاية والتي عرضت فيها حكومة الولاية الإصلاحات التي تمت على كافة الأصعدة وقدم الوالي هارون تقرير أداء الولاية لمشروع برناج إصلاح الدولة. ومن جهته أشاد النائب الأول بإنجازات نفير النهضة ووحدة صف أهل الولاية.
قلعة شيكان الختام
وفي ختام زيارته لولاية شمال كردفان شرَّف النائب الأول لرئيس الجمهورية المباراة النهائية لدورة النفير الرياضية التنشيطية بإستاد قلعة شيكان والتي ظفر بكأسها هلال التبلدي بعد فوزه على الرابطة كوستي بهدفين وسُلَّم الكأس للفائز.