الخميس، 19 تشرين1/أكتوير 2017

board

القضارف الخضراء..العمدة الحاج علي صالح

زرت القضارف أيام زمان ذلك في شهر سبتمبر 1994م يعني مضى على تلك الزيارة ما يزيد على العشرين عاماً حيث أول زيارتي لها وشهدت الخضرة والماء والوجه الحسن رأيت أرضها الخضراء ومطرها الغزير

ورأيت جبالها الراسية السرف والرقل وتواو وتلك الجبال الشاهقة التي تسبح بقدرة الخالق سبحانك شهدنا إبداعك في تلك الجبال هكذا صورة القضارف في مطرها وزرعها أجبرتني أن أرسل تلك الصورة شعراً يليق بمكانها وخضارها الزاهر وإليكم جميعاً أهدي هذا:
كساك الخضار قضروف سعد يا الزاهية
وظلاك الغمام برقك يلوح يا الناديه
أيامك تطيب دايماً مفرهدة زاهيه
 اذكرت أيام أبوعلي فيك يصول ويجول
وأيام اللديقم فيك سوى القول
 كم فيك السيوف لمعت وسوت هول
نسيتي الكرتي وصقروا النجم الزول
 كساك الخضار يا أرضنا وعماك
بالمطر الغزير رب العباد خصاك
 عشتي يا القضارف وعشنا في ذكراك
خيرك عم في كل البلاد يطراك
 فيك أهلنا من زمناً قديم عشراك
من تاريخ سعد متجهزين لحماك
 ميثاقك قديم من سنار مسجل جاك
صوروا بله ود عرديب وقف في حماك
 ليك تحية من أرض الشمال تحواك
قادوك ناس جنيف علماء وعمل يرعاك
حكومة تمام بيها الإله خصاك
تعمل بانتظام تخليده لي ذكراك
 كانوا المزمل والفاضلابي وزارك
وإسماعيل أكيد درس الزراعة وجاك
سيداتي سادتي: هذه صورة خالدة من الشعر عن القضارف قلتها في ذلك الزمان والتاريخ ذلك لأن القضارف خضراء باسمة.
وهي كما سموها غذاء البلاد حيث تنبت الزرع وهذه حقيقة أنها تنبت الزرع وكان عيشها وخيرها يوزع في كل أنحاء السودان بل ويصدر لبعض البلاد العربية وما زالت القضارف مصدراً للخير والنماء وامتد زرعها حتى للسمسم الذي يستخرج منه الزيت، وقد رأيت أن انشر هذه القصيدة صورة للقضارف الخضراء وأقدمها إهداءً لحاكمها والوالي الحالي وحكومته الرائدة، أتمنى له التوفيق في خطواته, هذا مع إهداء هذه القصيدة لأهلي وأبنائي من الجعليين التجار والزراع بالقضارف الذين ساهموا في احيائها قديماً وحديثاً زرعاً وضرعاً وتجارة وإلى جميع المزارعين وإلى زملائي من رجال الإدارة الأهلية من زعماء الشكرية هذا مع تحياتي وختام قولي:
كساك الخضار قضروف سعد يا الزاهية
وظلاك الغمام برقك يلوح يا النادية
أيامك تطيب دايماً مفرهدة زاهية
هذا مع قبول تحياتي وزيارتي للقضارف وإهداء كتابي مذكرات عمدة سابق للسيد والي القضارف وحكومته الرشيدة وشكراً.

الأعمدة

د. حسن التجاني

الأربعاء، 18 تشرين1/أكتوير 2017

خالد كسلا

الأربعاء، 18 تشرين1/أكتوير 2017

إسحق فضل الله

الأربعاء، 18 تشرين1/أكتوير 2017

الصادق الرزيقي

الأربعاء، 18 تشرين1/أكتوير 2017

د. حسن التجاني

الثلاثاء، 17 تشرين1/أكتوير 2017

خالد كسلا

الثلاثاء، 17 تشرين1/أكتوير 2017

بابكر سلك

الثلاثاء، 17 تشرين1/أكتوير 2017

إسحق فضل الله

الثلاثاء، 17 تشرين1/أكتوير 2017