الخميس، 19 تشرين1/أكتوير 2017

board

وقفة قلم عند مدينة.. العمدة الحاج علي صالح

مدينة عطبرة التي أنجبت الثوار وهي عاصمة الحديد والنور والنار وفي عطبرة ولدت الحركة الوطنية.. ثم هي ذات القطارات الداوية والناقل الوطني في ذلك الزمان لكل انحاء السودان وفي بدايتها انجبت سليمان موسي قائد عمال السكة الحديد والذي قادا اضرابا شامل توقفت فيه حركة القطارات

الطالعة والنازلة وتوقفت فيه الورش وهو اضراب شامل كان لمدة شهر باكمله – مما ازعج المستعمرين الانجليز وجعل المستر هيج مفتش مركز عطبرة يامر باطلاق الرصاص علي المتظاهرين من عمال السكة الحديد وغيرهم وقد استشهد اربعة من المناضلين ولكن الرصاص لم يرهب العمال وعبرهم قد استمرت الحركات والثورات يهتفون بسقوط الاستعمار وفي هذه المعركة وفي حرارتها تغني الفنان حسن خليفه العطبراوي قائلا:
يا غريب بلدك يالله لي بلدك لمم عددك وسوق معاك ولدك..
وتغنى بقصيدة عثمان عبدالرحيم الرائعة انا سوداني واهتزت المنابر بهذه الروائع مما جعل المستعمرين يقبضون على هؤلاء الشعراء وفي مقدمتهم حسن خليفه العطبراوي وانجبت عطبرة العلامة ابراهيم المحلاوي الذي فاز اول نائب للبرلمان في نهاية عهد المستعمرين ثم كان قاسم امين ذلك القيادي العلامة في سكرتارية نقابة السكة الحديد وكان هاشم السعيد احد القيادات الوطنية وهناك عبدالله البشير – وعلي المدير سكرتير النقابة اخيرا وانجبت العملاق محمد الحسن عبدالله وعباس الخضر.. ثم كان موسي متي كلها قيادات ثائرة انجبتها السكة الحديد . ثم كان هناك عمالقة عطبرة شيوخها وعمدها الذين يديرون امرها بالمحكمة وخارج المحكمة كان هناك الشيخ الريح الفكي ذلك الرجل الكريم الذي فتح خلوة ناوي الصوف من المساكين والضعفاء يأكلون ويشربون ويندر ان تجر في بندر او مدينة نادي الضيوف وكان هناك شيخ ابوشوش والشيخ الريح وابوشوش مربوطين بي عمدة عطبرة وشيخها العمدة السرور والسافلاوي ذلك الذي يأتي من الداخلة يمتطي صهوة جواده ويحمل سوطه بي يمينه يجلد به الصعاليك والذين حينما يرون حصانه من يجعلون وكان العمدة السرور صاحب شخصية مهابه وصوله ودولة قائمة بذاتها وهناك من فاتني ذكرهم من الشخصيات في محيط عطبرة نذكر منهم محمد خير خوجلي وابراهيم عثمان العربي والوشام وغيرهم من الذين صنعوا المواقف في تاريخ عطبرة وقد كان هناك كتب في تاريخ عطبرة وصورتها نذكر كتاب الاستاذ الرشيد مهدي ونذكر كتاب الاستاذ حسن كلها تحكي عن مسار تاريخ عطبرة وهناك كتاب كتبه دكتور علامه (نسيت اسمه) وكذلك انجبت عطبرة ضمن شعراءها وادباءها الاستاذ العبقري حمد الشلالي صاحب المدرسة الثانوية ومعلم الاجيال. هذه وقفة قلم في اركان مدينة عطبرة عاصمة الحديد مع تمنياتي للسكة الحديد ان يعود مجدها وتاريخها.

الأعمدة

د. حسن التجاني

الأربعاء، 18 تشرين1/أكتوير 2017

خالد كسلا

الأربعاء، 18 تشرين1/أكتوير 2017

إسحق فضل الله

الأربعاء، 18 تشرين1/أكتوير 2017

الصادق الرزيقي

الأربعاء، 18 تشرين1/أكتوير 2017

د. حسن التجاني

الثلاثاء، 17 تشرين1/أكتوير 2017

خالد كسلا

الثلاثاء، 17 تشرين1/أكتوير 2017

بابكر سلك

الثلاثاء، 17 تشرين1/أكتوير 2017

إسحق فضل الله

الثلاثاء، 17 تشرين1/أكتوير 2017