الثلاثاء، 22 آب/أغسطس 2017

board

(الإنتباهة) في حديث الذكريات مع مسؤول الدائرة السياسية بالإصلاح الآن أسامة توفيق: 1-2

حوار: ندى محمد أحمد-تصوير: متوكل البجاوي -
عطبرة مدينة الحديد والنار، هبة السكة الحديد التي اشتهرت بدقة مواعيدها على نحو كان الناس يضبطون ساعتهم على توقيتها، ومدينة العمل النقابي الجهير. (الإنتباهة) التقت بأحد من أبنائها،

ألا هو دكتور أسامة توفيق الذي بدأ حياته ناصرياً ثم إسلامياً وقيادياً بالمؤتمر الوطني، وانتهى إصلاحياً يتولى رئاسة الدائرة السياسية بحزب الإصلاح الآن. روى للصحيفة قصة عشقه لمدينته عطبرة التي وُلد ونشأ فيها وتشكلت على إيقاعها شخصيته ، وكيف تحول من الفكر الناصري للإسلامي ، وجانباً من مشواره في العمل الطوعي عبر منظمة الدعوة الإسلامية انطلاقاً من مهنته كطبيب .. إذن.. إليكم رواية توفيق حول جانب من مسيرته ومدينته الأثيرة عطبرة:
> ببساطة نريد أن نتعرف عليك أكثر دكتور أسامة؟.
< أنا أسامة علي توفيق، مواطن سوداني ولدت وعشت في مدينة عطبرة. وعطبرة عاصمة الحديد والنار، ورئاسة هيئة حديد سكك السودان، تستيقظ الساعة السادسة صباحاً، ويتحرك الجميع للورش والمصانع، وفي التاسعة صباحاً يخرج الجميع للفطور، العاشرة يعودون للورش على صوت الصفارة وفي الثانية ظهراً ينصرفون من مواقع العمل على وقع الصفارة أيضاً، ويتناولون الغداء مع أولادهم. عطبرة مدينة تكافلية، قبل غزو الدهب والدهابة، تأتي لمحطة عطبرة وتسألين عن أي شخص لا يكتفي الناس بوصف المنزل، بل يذهبوا بك إليه مباشرة ويدخل معك البيت و(يشرب كباية شاي ومعاها لقيمات). في عطبرة لايقام العزاء في المنازل، بل يقام في الزوايا، مثل زاوية القرى وزاوية السكة الحديد، فالعطبرواي يدفن ميته ويأتي للزاوية، فيأتي الجيران بشاي الصباح والفطور بحيث لايوقد أهل العزاء ناراً في بيتهم.  وفي المساء عطبرة الأندية الاجتماعية والثقافية والرياضية، وهي إحدى المزايا التي تشتهر بها المدينة، هناك نادي عمال السودان ونادي العروبة ونادي المكتبة القبطية، وعطبرة رمز لتمازج بديع.
> ماذا عن الفنون في عطبرة؟
< نادي الفن الشعبي إلى يومنا هذا هو النادي الرئيس للفن الشعبي بالسودان، في الستينيات كانت هناك فرق الجاز كفرقة (دانا) وهي تتبع لسلاح المدفعية وهناك فرقة بوليس السكة الحديد، وكانت هذه الفرق تجلب في الأعراس، أما حسن خليفة العطبرواي فهو قمة الهرم الفني في المدينة، وعطبرة النضال، وفي 1948 العطبرواي غني (ياغريب يلا لبلدك) فهو رائد الأغنية الوطنية على مستوى السودان بلا منازع، وقتها الفنانون الذين جاءوا وغنوا للوطن غنوا على مستوى (دكاكيني)، عطبرة شهداء الجمعية التشريعية 1947، عندما رفضت من قبل عمال عطبرة فخرجوا مظاهرات وقتل سبعة منهم، وهذا تاريخ قبل الخريجين ونادي الخريجين، وهناك عملية سرقة تمت لنضال هذه المدينة، وأغنية قطار الشوق الشهيرة غناها الفنان الشعبي زنقار وأعادتها البلابل بعد 30 عاماً.
> من الذي سرقها وكيف؟
< المثقفون في الخرطوم ومدن أخرى، عطبرة ناضلت وقدمت الشهداء، عطبرة بوتقة تمازج لمختلف القبائل، ولكِ أن تعرفي أحد أحياء عطبرة اسمه أمبكول، وهناك الشايقية والجعليين والأقباط وبقايا الترك والمصريين، لا أحد منهم يقول قبيلتي، ولم نكن نعرف القبائل، بل كان الجميع يقول أنا من عطبرة، ومن يقول عطبرة يعني أنه مستحدث لأن الاسم الأصلي أتبرا ومن يقول أنا أتبراوي فهذا ابن أصيل من أبناء المدينة، وحتى الإنجليز كتبوها أتبرا بالإنجليزية، والشريف زين العابدين الهندي في أوبريت سودانية الذي غناه الفنان عبد الكريم الكابلي قال الأتبراوي.
> وكرة القدم؟
< أول إستاد كرة قدم في السودان كان في عطبرة في حي السكة الحديد، وهو موجود حتى اليوم، أي أنه أنشئ قبل أن تتكون الأندية، وكان هناك دوري باسم دوري المصالح، مثلاً مصلحة المخازن... الخ. فكرة القدم بدأت في عطبرة وهذا يعرفه الرياضيون من أمثال كمال حامد.
> تبدو هبة الحديد والنار؟
< هي هبة السكة الحديد وصنعة السكة الحديد، والعلاقة بينهما كانت تكاملية، وعطبرة عجلات، فعندما تضرب صفارة بدء العمل مثلاً تجدين حوالي (20) ألف عجلة في الطريق، فالعجلة كانت وسيلة المواصلات الرئيسة للعمل وغيره حتى السبيعنيات، واي بيت في عطبرة به زهاء أربع او خمس عجلات.
> والتعليم؟
< أنا قرأت الابتدائي والإعدادي والثانوي في مدراس الأقباط، ومدرسة عطبرة الثانوية الحكومية العليا وتقع على ملتقى النيل بين نهر عطبرة في موقع رهيب ساحر. مدارس عطبرة وحنتوب ووادي سيدنا وخور طقت هذه هي مدارس السودان الثانوية آنذاك وموقعها على النيل مثل جامعة الخرطوم وبها داخليات.
> ماهو تأثير عطبرة على تكوين شخصيتك؟
< الرباطاب ورثونا سرعة البديهة لأنهم مكون أساسي للمدينة والجعليين أخذنا منهم الشجاعة والإقدام، وأخبرك أن الشاعر السوري الكبير نزار قباني  زار عطبرة في الستينيات وقدم ندوة وكنا أطفالاً وقتها، وكذلك دكتورة عائشة عبد الرحمن الشهيرة  بـ (بنت الشاطئ) زارت عطبرة وعقدت ندوات، وأيضاً الفنان يوسف وهبة وفرق المسرح زارت عطبرة وقدمت مسرحيات وذلك في الستينيات. وعطبرة هي المدينة الوحيدة في السودان التي كان فيها مسرح شتوي (مغلق) منذ الخمسينيات، وملاعب التنس وكرة السلة وملاعب الإسكواتش في الخرطوم حتى الآن لاتوجد بها ملاعب إسكواتش.
> ماهي رياضتك المفضلة؟
< كنت ألعب السباحة والكروكي، ولكن  مشجع درجة أولى لكرة القدم.
> كلمنا عن السكة الحديد كرابط اجتماعي وثقافي بين أطراف السودان؟
< السكة الحديد كانت وسيلة نقل منضبطة بحيث يضبط المرء مواعيده على مواعيد القطر، وهي وسيلة النقل الوحيدة من حلفا شمالا حتى واو جنوبا ونيالا غرباً، كانت أطول سكة حديد في إفريقيا، وفي الستينيات زار بوكاسا رئيس زامبيا عطبرة بصحبة الرئيس إسماعيل الأزهري، فأخذ معه عمال من المدينة ليؤسس السكة الحديد في زامبيا، وفي الستينيات خرجت ضمن المتظاهرين في عطبرة أهتف تمبل باي (رئيس تشاد) عميل صهيوني، وهناك جزء كبير من أهل عطبرة أسموا أبنائهم لوممبا على اسم للثائر الكنغولي باتريس لوممبا، وايضاً غاندي  الزعيم الهندي الكبير والبنات يُسمين بأنديرا الزعيمة الهندية المعروفة. عطبرة كانت مرجلاً لحركات التحرر العالمية، وامتازت بسعة أفق كبيرة جداً وارتباط وثيق بالعالم الخارجي لدرجة أنها ترجمت أغنية (لا لن أحيد) للشاعر محي الدين صابر :
  أنا لست رعديدا  يكبل خطوi ثقل الحديد
هل يسمعون؟ صخب الرعود؟
 صخب الملايين الجياع يشق أسماع الوجود
التي غناها حسن خليفة العطبرواي والتي ختمها بستعود إفريقيا لنا وتعود أنغام الصباح. هذا أوائل الخمسينيات.. العطبرواي من عطبرة يغني لإفريقيا، والكابلي يغني في الخرطوم لجون كنياتا الذي نعرفه، فهناك تأثر كبير بالحرية والثورات في العالم من حولنا. عطبرة خرَّجت النقابي المعروف الشفيع أحمد الشيخ ، ونحن علمنا السودان تكوين النقابات والحاج عبد الرحمن فاز عن دائرة عطبرة في الستينيات وكان أول نائب يدخل البرلمان وهو يرتدي (أفرول) العمال، وهو أحد العمال، وحالياً ابنته دكتورة حياة.
> من هم أشهر أبناء عطبرة؟
< شيخ يس عمر الإمام القيادي بالمؤتمر الشعبي، ولكنه بدأ حياته في عطبرة يسارياً، وهو عنصر فريد من نوعه، وأمين حسن عمر وعباس الخضر القياديان بالمؤتمر الوطني والأخير كان رئيس نقابة عمال السكة الحديد وحكم عليه بالإعدام في عهد الرئيس الأسبق نميري.
> علاقتك بعطبرة؟
< أنا عاشق لعطبرة بلا منازع فهي مدينة (سنتر)، عطبرة أورثت أهلها الثقافة العالية وحتى هذه اللحظة نحن عندما خرجنا من المؤتمر الوطني  أمين حسن عمر  تحدث عننا وعن دكتور غازىي صلاح الدين في مؤتمر شورى الحركة الإسلامية حتى أنه بكى  باعتبار أنه لا ينبغي أن يتم إخراجنا من الحزب، بل المحافظة علينا، وبعد فترة أمين (أدانا دبوس كدا)، ورديت عليه في إحدى الصحف، فعندما طلب الصحافيين تعليقاً عليى حديثي قال لهم لاتعليق، ثم قابلته بعد فترة فقلت له (مالك ما رديت يا دكتور) فقال لي نحن أولاد عطبرة لا ننشر غسيلنا أمام الناس، ونحن عارفين بعض، وأذكر أن ربيع عبد العاطي عضو الوطني قال(أنا يشهد لي أرض وتمر ونخيل الشمال عايزين نعرف من أين أتى أمثال أسامة توفيق). وهذا كلام عنصري مقيت فقلت له أنا من عطبرة وضع تحت عطبرة عشرة خطوط، بعدها صمت، وعرف أن ناس عطبرة لا يمكن استفزازهم.
> بالمناسبة هل لكم أصول تركية؟
< أصولنا تركية، ونحن أول جيل يتزوج من خارج العائلة الكبيرة وذلك في الثمانينيات، وحتى السبيعنيات الزواج كان محصوراً في العائلة، ونحن موجودون في عطبرة وبربر والشمالية، وأجدادنا جاءوا مع السكة الحديد وهم من أنشأوا السكة الحديد، كانوا عمالاً مهرة. فالسكة الحديد بدأت من الشمال ومضوا جنوباً حتى أنشأوا كوبري النيل الأزرق، ولم تكن هناك عمالة سودانية، لذلك اذا ذهبتِ  المقابر التي في شارع البلدية تجدين المقابر بالرخام فالثقافة كانت وافدة وحدث تمازج في المدينة، وكلمة حلبي لم نكن نسمعها في عطبرة، إنما سمعناها خارج عطبرة، في الخرطوم قالها لي نقيب شرطة ووقتها حلفت (إلا أغطس حجره ) وكان ذلك في الجوازات بجوار وزارة المالية.
> وماذا عن دراستك الجامعية؟
< من الروضة وحتى الجامعة حكومة السودان لم تصرف علي تعريفة، فتعليمي من الروضة وحتى الثانوي كان في المدارس المصرية، اما الجامعة فقد كانت في الاسكندرية 1975 وتخرجت 1982 من كلية الطب بكالريوس طب وجراحة من جامعة الاسكندرية، ونفذت الامتياز في الخرطوم وعطبرة وبعد ذلك اشتغلت ستة اشهر في مستشفى عطبرة، وفي سبمتبر 1983 قدمت استقالتي لان طبيعتي لاتتوافق مع العمل الروتيني، وأنا كان من المفترض أن أدرس اقتصاد او علوم سياسية لكن الوالدة رحمها الله أصرت على دراسة الطب ورضيتها، وبالمناسبة حتى هذه اللحظة لم أفتح عيادة.
> وماذا بعد الاستقالة
< اتجهت صوب العمل الطوعي وفي 1983 جئت إلى الوكالة الإسلامية الإفريقية للإغاثة، وكانت بجوار فندق الواحة حيث كانت عيادة علي الحاج كادر الحركة الإسلامية آنذاك والأمين العام للمؤتمر الشعبي حالياً، فقد كان مركز الحركة الإسلامية من تلك العيادة، وفي رويال إسكان الشارع الذي يقودك لشارع السيد عبد الرحمن كانت العيادة، وفي 1984 سافرت إلى جوبا.
> إذن.. عملك الطوعي توجهاته تنظيمية؟
< نعم.. من منظمة الدعوة الإسلامية.