محمد عبدالماجد

وزير سباق الأرانب ولجان التسيير

(1)> وزير الشباب والرياضة بولاية الخرطوم اليسع صديق في فترته الحالية في حكومة ولاية الخرطوم، عيّن (7) مجالس تعيين لنادي المريخ في فترات مختلفة، كل هذه المجالس مع الدعم (الملياري) الكبير الذي وجدته من حكومة الفريق عبد الرحيم محمد حسين لم تخلف في المريخ غير الديون والطعون والصراعات والنزاعات القانونية ومطالبات المحترفين التي أجبرت (الفيفا) أن تحرم المريخ من (التسجيلات) لمدة عام كامل.> تدخل وزير الشباب والرياضة في شؤون المريخ يمكن أن يؤدي الى تجميد النشاط الرياضي في السودان كما حدث ذلك في العام الماضي عندما تدخلت السلطة في انتخابات الاتحاد العام لكرة القدم السوداني.> السلطة لم تعتبر من العقوبات السابقة التي جعلت الاتحاد الدولي لكرة القدم يجمد النشاط الرياضي في السودان وتريد أن تكرر تدخلها بصورة أبشع في (المريخ) الذي يكاد أن يكون مؤسسة تابعة للحكومة ولعبدالرحيم  محمد حسين والذي لم يجد حرجاً في أن يحول قيمة صفقة انتقال سيف تيري وحمزة داؤود من الخرطوم الوطني الى المريخ من خزينة حكومة ولاية الخرطوم.(2)> وزير الشباب والرياضة بولاية الخرطوم اليسع صديق لم يلحظ له طوال تواجده في وزارته غير تشريفه سباق للأرانب في أحد ضواحي ولايته، ولم يقدم في دفتر أعماله غير تعيين (7) لجان تسيير للمريخ.> هذا كل الذي قدمه اليسع صديق للرياضة في الخرطوم.> قرارات التعيين التي أصدرها السيد الوزير للجان التسيير في المريخ لم يصدرها حتى في نطاق مكتبه الخاص.> لو كان (المريخ) يتبع لمكتب اليسع صديق لما حدث له كل هذا الذي يحدث من السيد الوزير من تدخلات وقرارات هي من صميم مجالس المريخ المنتخبة وأعضاء جمعيته العمومية.> أثاث مكتب السيد الوزير و(ستائر) مكتب استقباله لن يكون حدث لها هذا الذي يحدث للمريخ الآن من قبل وزير الشباب والرياضة في ولاية الخرطوم.> كنا سوف نحترم السيد الوزير لو أن وجوده هذا وتدخلاته كانت في حماية الملاعب والميادين والسوح الرياضية والتي تحولت في عهد السيد الوزير الى محلات تجارية وملاعب خماسيات استثمارية وصالات أفراح.(3)> اليسع صديق الذي حوّل المريخ الى (ضيعة) حكومية، للسلطة أن تفعل فيها ما تشاء، لماذا لم يتدخل هو او مفوضيته في الفراغ الإداري الذي يعاني منه مجلس الهلال؟!.> عماد الطيب قدم استقالته قبل شهور عديدة، وتم قبول استقالته ولم تتحرك الوزارة او المفوضية لكي تملأ منصب الأمين العام لمجلس الهلال الشاغر في الهلال.> ووزارة الشباب والرياضة والمفوضية لم تتحرك في تجميد نشاط نائب رئيس مجلس إدارة نادي الهلال سعد العمدة المعطل من قبل مجلس إدارة نادي الهلال.> ولم تتحرك ورئيس الهلال مطعون في شرعيته طوال فترته الأولى في رئاسة الهلال.> لماذا لم تتحرك السلطة في الشأن الهلالي؟، هل لأن الهلال أصبح عصيّاً على السلطة وعلى السيد الوزير؟. (4)> في وجود الدكتور كمال شداد رئيس الاتحاد العام السوداني لكرة القدم لن تتمكن الوزارة ولا المفوضية في التدخل في الشأن الرياضي ولن يكون هناك طرف ثالث في ظل حماية الفيفا لاتحاداتها وأنديتها وأهلية الحركة الرياضية.> هذه عنتريات فارغة لن يُجنى منها غير الخراب.> نحمد الله أن الدكتور كمال شداد عاد في هذا التوقيت لاتحاد الكرة ليضبط فوضى التدخل الحكومي في الرياضة في السودان.> حديث لجنة تسيير الوزير وتصريحات الأعضاء التي تتحدث عن الاستيلاء على المكتب التنفيذي للمريخ بالقوة الجبرية وعن السطو على حسابات نادي المريخ لن يتضرر منها إلّا المريخ، ولا تملك لجنة محمد الشيخ مدني الذي يُطلق عليه لقب (أبوالقوانين) المضي قدماً في هذه الإجراءات، لأن هذا الأمر سوف يدفع ثمنه المريخ وأعضاء لجنة التسيير قبل سواهم، فهل يمكن أن يتحمل محمد الشيخ مدني وزر هذه التدخلات، لتحسب عليه (سُبة) في تاريخه الرياضي والإداري.(5)> السيد الوزير /> خليك مع (الأرانب) أحسن!!.

شاركنا برأيك

هل تتوقع أن يتجاوز الطاقم الاقتصادي الحالي الازمة؟

تواصل معنا

Who's Online

456 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

Search