mlogo

محمد عبدالماجد

الحكومة الجديدة بي عربي الأفلام الهندية

(1)
· في (الفيلم الهندي) يفرغ (الخائن) في قلب (البطل) الف رصاصة.
· لا شرطة ولا لجنة تحقيق.
· مع هذا (ينتفض) البطل.. زي الما حصل حاجة، (الالف رصاصة) بتروح ساكت..(بعض أحلامنا في الحكومة الجديدة).
· أن نقوم مرة أخرى.
· ويأتي (خائن) آخر فيفرغ في رأس (البطل) الف رصاصة اخرى.. لكن (البطل) ايضاً هنا يقوم ويطلع منها زي (الشعرة من العجين).
· مدنية..مدنية ..مدنية.
(2)
· والبطل في الفيلم الهندي يقفز من الطابق الـ (27)، ولا يحدث له شيئاً، إنه يقف وسط دهشة المشاهدين، وهم يصفقون له ويهمهمون لبعضهم بعض ويقولون: (الله عليك يا بطل يا خطير إنت يا صعب).
· حرية ..سلام ..وعدالة والثورة خيار الشعب.
· الأفلام الأمريكية لا تبعد عن ذلك كثيراً والبطل في (الفيلم الأمريكي) يقتحم عمارة من (مائة طابق) تحت حراسة أمنية مشددة فيحيلها في لحظات الى (كوم رماد). في الوقت الذي يهرب فيه البطل من سطوح العمارة بعد أن تأتي (طائرة هوائية) فتهبط على السطوح وتحمله بعد أن يكون (البطل) قد أخذ كل (الملفات) السرية في (فلاش)، وغادر (ربنا يديه العافية) بعد أن يكون فك كل (الشفرات الرقمية والصوتية والبصمية) في (23) ثانية ثم فجر العمارة في (13) ثانية ليحرق (الف حارس) للعمارة مدججين بالسلاح الكامل.
· ثم يمضي البطل في (24) ثانية ليخرج من المدينة بعد أن يكون قد نسف ذلك المبنى في موقع يبعد عن موقع الحدث بألف كيلو.
· الطائرة تهبط على عمود عرضه (17) سنتمتراً في (السطوح) في عمارة من (100) طابق في الوقت الذي تعجز فيه (طائراتنا) حتى من الهبوط في مطار الخرطوم (الدولي) .
· الأفلام الامريكية تعتمد على (الخيال العلمى)، أما الأفلام الهندية فهي تعتمد على (الخيال العاط في).
(3)
· يمكن أن يكون (البطل) قبل أكثر من ثلاثين عاماً ولد في (عُشة صغيرة) في ضاحية لـ (مومباي).
· بعد هذا التاريخ بسنتين في ضاحية لـ (تاج المحل) وضعت (هندية) أخرى مولودة هندية (البطلة) اية في الجمال.
· في (الحرية والتغيير) يمكن أن يحدث ذلك.
· لا علاقة بين (البطل) المولود في ضاحية (بومباي) وبين (البطلة) المولودة في ضاحية (تاج محل).
· لا شيء يجمع بينهما ولا حتى (قوى إعلان الحرية والتغيير).
· ولا الوثيقة الدستورية.
· لكن المشاهد العادي يعرف أن هذا (البطل).. القوى.. الشهم.. النبيل.. الشجاع، سوف يتزوج في نهاية الفيلم (البطلة).. الجميلة.. الرائعة.. الرقيقة.. الحساسة.
· أي مشاهد عادي يعرف ذلك.
· يظهر هذا (التنبؤ) والبطل صاحب سبع سنوات ..والبطلة في الخامسة من العمر.
· ما الذي سيجمع بينهما إذن؟.
· البطل وهو في الثامنة من العمر يسقط من شجرة (نبق) فتترك الوقعة على يده الشمال (وشماً) هو اسم (البطلة).
· شجرة النبق مقصودة!!.
· والبطلة وهي في نفس السن تسقط أيضاً من شجرة (لالوب) فيحدث ذلك الوقوع (وشم) على يدها اليمين.
· شجرة اللالوب مقصودة.
· طبعاً (الوشم) في يد البطلة كان اسم البطل.
· شفتوا (القسمة والنصيب) دي كيف؟.
· بعد عشر سنوات من الكلام دا، البطل يلاقي البطلة في (قطر).. البطلة تصاب في يدها.
· البطل يظهر من وين ما عارف؟. يربط يد البطلة يلقى اسمو في ايدها.
· البطلة والبطل بيربط ليها في إيدها تلقى اسمها في إيدو.
· شفت الصدف دي كيف؟.
· البطل (شفقان) يقوم يشيل تلفونها.. وهي بتشيل تلفونه.
· مسكول.
· رسالة.
· مكالمة.
· غنية.. غنيتين من أغاني الهنود ديك، يحصل الحب.
· مشهد.. مشهدين يعرسو.
(4)
· بعد العرس طبعاً الفيلم بنتهي إلاّ مرات بكون في واحد من (الخيانة) متعلق بالبطلة.
· في الحالة دي الفيلم بجر.
· الناس تنوم وتصحى.
· البطلة يخطفوها.. البطل يرجعها.
· يخطفوها.. يرجعها.
· عسكرية..مدنية.
· مدنية ..عسكرية.
· في النهاية يقوم البطل يطبق ليك نظرية صعبة في (الخائن) ، يعلقو في (عمود الكهرباء).
· يقوم بعد كده العرس يتم.
· الناس في العرس كده.. يظهر ليك (خائن) تاني يتضح إنو شقيق (الخائن) العلقو البطل في (عمود الكهرباء). (والله لو ما الخونة ديل الأفلام دي لا بتتحضر ولا حاجة).
· العرس (يفركش) تاني.
· يخطف البطلة.. البطل يرجعها.
· يخطفوها.. يرجعوها.
· يقوم البطل يلم ليك في (الخائن) الجديد يطبق فيه النظرية السابقة ديك.
· أصلو البطل بتاعنا دا بعلق (ضحاياه) في (عمود الكهرباء).
· دي طريقتو في الفيلم.
· الناس كلها تفتكر أن (البطل) خلاص المرة دي سوف يتزوج (البطلة)، والاحتفالات تبدأ فعلاً.
· في أثناء الحفلة يظهر ليك (خائن) ثالث، يتضح فيما بعد إنه شقيق (الخونة) السابقين.
· دا شنو الفيلم البائخ دا.. كلو (خونة).
· ويستمر الفيلم على هذا المنوال الى أن تأخذك سابع نومة، لتستيقظ الصباح وتسأل عن الحصل شنو في الفيلم؟.
(5)
· بِغم :
· ما في زول ينوم فيكم.
· أحرسوها براكم.
· الفيلم دا كلو (خونة).

Who's Online

449 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

Search