محمد عبدالماجد

التحقيق مع (جثة) مستشفى بحري

(1)
> اتجهت وزارة الصحة الولائية الى إدانة المواطن الذي نشر صورة لإحدى الجثث في أحد  عنابر مستشفى بحري التعليمي ، وتحدثت الوزارة عن حرمة الميت ، ورفضت انتهاك خصوصيته ، في الوقت الذي غفلت فيه وزارة الصحة ومستشفى بحري (التعليمي) حرمة الميت وخصوصيته وهي تهمل (جثة) بهذه الصورة وتبقي عليه في أحد العنابر قرب المرضى لمدة تجاوزت الـ (10)  ساعات.
> حرمة الميت انتهكتها الوزارة ومستشفى بحري التعليمي وليس المواطن الذي التقط صورة للجثة لينبه الناس والسلطة لذلك الخطأ وليكشف ذلك القصور والخلل.
> الضرر واقع على (الجثة) بسبب (تصويرها) أما بسبب الإهمال الذي وقع عليها  من إدارة مستشفى بحري  وعدم سترها ودفنها كما تنادي تعاليم ديننا الحنيف أو تحويلها للمشرحة؟.
(2)
> الغريب أن وزارة الصحة الولائية بعد ان أدانت المواطن الذي التقط الصور وهددت بمقاضاته ، عادت وقامت بتكوين لجنة لتقصي  الحقائق حول الأمر ، واستبقت الوزارة لجنة التحقيق نفسها وقامت بإيقاف مدير مستشفى بحري التعليمي ، وهذا اعتراف بالذنب وتبرئة للمواطن.
> تناقض كبير عاشته الوزارة  وتأكيد رسمي منها على (الربكة) التي عاشتها وزارة الصحة بولاية الخرطوم عقب انتشار صورة الجثة على مواقع التواصل الاجتماعي وعقب حملة الرأي العام القوية الرافضة لقرارات الوزارة التي أدانت وجرمت المواطن الذي التقط صورة (الجثة) ونشرها على مواقع التواصل الاجتماعي ، وقبل ذلك انتقاد الرأي العام والإعلام الرسمي للإهمال الذي ظهر في مستشفى بحري التعليمي وللتعامل الفوضوي مع الأحياء و (الجثث) من قبل وزارة الصحة الولائية.
> قبل ان تدين وزارة الصحة بولاية الخرطوم, المواطن الكريم الذي التقط الصورة ، كنت أظن ان الوزارة في ظل اللامبالاة التي تعيش فيها والربكة التي تعاني منها, ان تجري تحقيقا مع (الجثة) نفسها.
> نحمد الله أن وزارة الصحة بعد التدقيق والتفحيص ، وبعد التضارب في القرارات والبيانات, لم تقل لنا إن الغلطان هو (المرحوم) ، أي أن الذنب كله يقع على (الجثة).
> غلطانة (الجثة)...فقد تكون (الجثة) نفسها مبيتة النية لهذه (الصورة).
> حمداً لله أن الاتهامات والإدانات من وزارة الصحة وقعت على المواطن الذي نشر صورة الجثة على مواقع التواصل الاجتماعي ولم تقع على (الجثة).
(3)
> الشيء المدهش أن وزير الصحة الولائية البروفيسور مامون حميدة بعد هذه الأحداث ، وبعد كل تلك الضجة, ظهر  أمس في قرعة المرحلة الثانية للدوري الممتاز لكرة القدم الى جانب الدكتور كمال شداد رئيس الاتحاد  ووزير الدولة بوزارة الشباب والرياضة.
> ظهور مامون حميدة في قرعة الممتاز في هذا التوقيت, محسوب على الرياضة وعلى اتحاد كرة القدم السوداني الذي احتفى كثيراً بوزير الصحة الولائية رغم خلافاته وصراعاته مع وزير الرياضة والشباب الولائي بسبب تدخل السلطة.
> هل مامون حميدة جاء من رحم الجمعية العمومية لاتحاد كرة القدم السوداني؟.
> ماذا أراد ان يقول مامون حميدة وهو يقوم برعاية (قرعة الممتاز) ، في هذا التوقيت، وهو يتحدث عن (محمد صلاح) وعن الدور الذي يقوم به، حيث أشار حميدة إلى أن كثيرين لا يعرفون (السيسي) الرئيس المصري ولكنهم يعرفون محمد صلاح.
> بعد خيبة المنتخب المصري في كأس  العالم وفشله الكبيرة, تحدث مامون حميدة عن محمد صلاح وعن سنه وسن عصام الحضري وعن فوائد الرياضة وتقليل رياضة المشي من حدوث الذبحة الصدرية بنسبة 50 %.
(4)
> الحديث عن محمد صلاح بعد صورة (الجثة) التي كانت قرب المرضى في مستشفى بحري نوع من الترف (الصحي).
 

شاركنا برأيك

هل تتوقع أن يتجاوز الطاقم الاقتصادي الحالي الازمة؟

تواصل معنا

Who's Online

515 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

Search