كمال عوض

كمال عوض

طوابير داخل الحكومة

> أقوى معارضة لن تستطيع أن تفعل أخطر مما تفعله الحكومة في نفسها.
> من غير المعقول أن تستمر الأزمات لأشهر متتالية دون معالجات تلوح في الأفق.
> خرجنا من أزمة المحروقات لندخل في شح السيولة وخواء الصرافات مع عجز بعض البنوك  من الإيفاء بالتزاماتها تجاه العملاء.
> طوال أيام عيد الأضحى المبارك ظهرت أزمة طاحنة في الخبز أنتجت صفوفا طويلة أمام الأفران، الأمر الذي أجبر كثيراً من المواطنين على قضاء ساعات طويلة من عطلتهم في البحث عن قوتهم.
> قبل العيد انتظمت الصفوف أمام البنوك مما اضطر بعضها لإغلاق أبوابه بسبب شح السيولة، وتركوا للمواطنين جبالاً من الهموم والدنيا (قبايل عيد).
 > موجة عاتية من السخط، ارتفعت معها الأكف بالدعاء في عز الهجير على من كان السبب في معاناتهم.
> لا ندري من هو هذا العبقري الذي ابتكر تجفيف النقود ليسيطر على أسعار النقد الأجنبي؟.
> قرار كارثي ضرب ثقة المواطنين في القطاع المصرفي لدرجة أن الناس توقفوا تماما عن توريد أموالهم إلا المضطرون، والذين تحكمهم مؤسساتهم بذلك. وهم بالطبع من الشرائح ذات الدخل المحدود التي ليس من بينها (قطط سمان) ولا تجار دولار.
> مع ذلك لم تستقر أسعار العملات الأجنبية وظلت في تصاعد مستمر مستصحبة معها زيادات مهولة في الأسواق.
> لم تنجح خطة التجفيف, وتأثر المواطن العادي البسيط بصورة مباشرة، وظل المستهدفون يعيشون حياتهم بصورة اعتيادية وتتزايد أرباحهم يوماً بعد يوم.
> إن كنتم تريدون السيطرة على النقد الأجنبي عليكم بالإنتاج وتشغيل المصانع المتوقفة والاستفادة من الثروات الطبيعية والمعدنية لتنشط الصادرات، وبالتالي تأتيك العملات طائعة من كل حدب وصوب وتتحقق الوفرة.
> لكن هل الحكومة غافلة عن مثل هذه الحلول؟ لماذا لا تلجأ إليها؟ لماذا يجلس وزراء القطاع الاقتصادي في مقاعد المتفرجين ولا يقدمون معالجات لأزمات المحروقات والخبز وشح السيولة؟.
> ستزداد الأمور تعقيداً بعد عودة الملايين من الولايات للعاصمة ، وهؤلاء سيبحثون عن الأموال والخبز الذي عجزت الولاية عن توفيره حتى عندما فقدت الخرطوم نصف سكانها تقريباً.
> دائماً يطل السؤال حول من يفكر للحكومة ويضع الخطط والموازنات؟ هل هناك من يقصد إحراجها بافتعال الأزمات والتصريحات المستفزة ,أم أن هناك فعلاً مشكلة اقتصادية استعصى حلها؟.
> اكشفوا الطوابير داخل الحكومة - إن وجدوا - وأضربوهم بيد من حديد لتكسبوا الشعب وتحققوا جزءاً من الاستقرار الحياتي المطلوب.

شاركنا برأيك

هل تتوقع أن يتجاوز الطاقم الاقتصادي الحالي الازمة؟

تواصل معنا

حالة الطقس بالخرطوم

Who's Online

661 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

Search