كمال عوض

كمال عوض

إساءة مبارك للوطني وإيذاء الحكومة

> قبل أن تقفوا كثيراً أمام عنوان المقال أُحيلكم مباشرة للخبر الذي ورد في صحيفة (اليوم التالي): (اتهم عبد السخي عباس عضو لجان الحوار في المؤتمر الوطني مبارك الفاضل وزير الاستثمار بحكومة الوفاق الوطني، بتعمد الإساءة للحزب وأنه أصبح شريكاً غير مؤتمن).
> وحتى لا ينفصل قارئ الزاوية عن الحدث الأصلي الذي أفرز هذه التداعيات، فإننا نوضح أن حديث عبد السخي جاء رداً على تصريحات لمبارك الفاضل أطلقها في برنامج (سبت أخضر) بقناة النيل الأزرق، واتهم فيها أشخاصاً من حزب المؤتمر الوطني بالتسبب في الأزمة الاقتصادية الأخيرة التي أدت إلى ارتفاع أسعار العملات الأجنبية وشح السيولة وارتفاع الأسعار. وقال إن الهدف من ذلك إيذاء الحكومة.
> ما الذي يهدف إليه مبارك من وراء هذه التصريحات التي قال عنها البعض إنها تضر بمصداقية الوطني وثقة المواطنين وشركائه فيه.
> تيار آخر فهم من التصريحات أن مبارك يوحي بأن منسوبين للوطني يريدون إفشال حكومة الوفاق الوطني التي جاءت بعد حوار استمر لسنوات, ليثبتوا للناس أن الأحزاب فاشلة ولا بديل للوطني إلا الوطني.
> مبارك تحدث عن (أشخاص) داخل الوعاء الكبير ولم يقل الحزب كله, وهذا يقودنا للإجراءات التصحيحية التي انتظمت الساحة السياسية والاقتصادية أخيراً، وأظهرت بعض التجاوزات لأعضاء في الوطني ومن الأحزاب الأخرى أيضاً.
> بذات الفهم يمكن للوطني أن يتهم أحزاباً أخرى مشاركة في الحكومة بما فيها حزب مبارك، بأنها تسعى لخلق البلبلة وسط حكومة متجانسة تم تشكيلها بعناية.
> في تقديري أن مثل هذه التصريحات تزعزع الثقة بين الأطراف وتخلق فجوة يصعب تجسيرها، في ظل أزمات تتكاثف واتهامات بين مكونات الحكومة, حيث يلقي كل طرف باللائمة على الآخر.
> إن كان هناك فعلاً أشخاص يعرفهم مبارك تسببوا في الأزمة الاقتصادية، فعليه تقديم بيناته مباشرةً حتى تتسنى للجهات المختصة ملاحقتهم، كما تفعل مع (القطط السمان) هذه الأيام.
> تخريب الاقتصاد الوطني جريمة يعاقب عليها القانون, لذلك اتركوا التصريحات وتبادل الاتهامات وقدموا ما عندكم، وأفضحوا كل متورط على الملأ، دون مراعاةٍ إلى أي حزب أو كيان ينتمي، لأن الوطن وأمنه وسلامه واستقراره فوق الجميع.

شاركنا برأيك

هل تتوقع أن يتجاوز الطاقم الاقتصادي الحالي الازمة؟

تواصل معنا

حالة الطقس بالخرطوم

Search