mlogo

حوادث و قضايا

حوادث-و-قضايا

اكتفوا (بالنظر) !!!

>  سماحة نفوس وطباع اهلنا التي عرفوا بها لدى العالم الخارجى والنية (النضيفة) التي ظهرت وتسربت ولامست القلوب في هذه الانتفاضة الشبابية (الثورة) وهي ابداع الفكر والخروج من جو المصيبة الى الفكاهة ففي كل يوم حدث ويكون في واقعه مرير لكن ما يخرج منه من استهتار وضحك ونكات ينقل الناس من واقع الى خيال الضحكة التي لا شعورياً ترتسم على شفاه الشعب السوداني بالرغم من قسوة الاقدار التي تحيط به .
>  نأمل ان تكون النكات التي تسبق الاحداث مجرد تفريغ لهموم والام ليست بخفية عن الشعب السوداني وحكومته ، ولكن الخوف ان يكون المقصد منها (شر البلية ما يضحك) وحتى ان كان فاننا نضع عذراً ، وحتى نضع الوعود الصادرة من الحكومة في قالب الجد والتأكيد علينا ان نقف ولو لحظات عن الهزل ونتعامل بالعقل والفكر الحكيم .
>  انقسمت الطرائف والمشاترات بين الثوار والمؤيدين فما خرج به الثوار هو النكات لتخفيف حدة الالم، اما المسؤولون فمشاتراتهم وعباراتهم التي يتفوهون بها تهديداً ليس الا ، والتي  يفترض ان تخرج كلماتهم بغرض تهدئة الاوضاع وطمأنة نفوس الشعب .
>  مواجهة صريحة
على كافة المسؤولين المخول لهم الحديث حول الاوضاع الراهنة اطلاق العبارات السليمة بعيداً عن التجريح والتوبيخ فالثوار واهاليهم (فيهم المكفيهم) لفقدان ابنائهم واصابة معارفهم واصدقائهم فبدلاً من تأجيج النيران لابد ان من تضميد الجراح ولا يتم ذلك الا بتطبيق قوله تعالى (ادْعُ إِلَىٰ سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ ۖ وَجَادِلْهُم بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ) او اصمتوا واكتفوا (بالنظر) !!

تواصل معنا

Who's Online

540 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

Search