mlogo

حوادث و قضايا

حوادث-و-قضايا

استئناف الدراسة..(تقــييـــم موقـــف)

تحقيق: نجلاء عباس  ـ أم بلة النور
(لن أسمح لابني بالذهاب للمدرسة أبدا طالما أن المظاهرات شغالة ) ....بهذه العبارات الحادة عاجلني أحد أولياء الأمور وهو يشتط غضبا مني كأني انا من سيرت تلك التظاهرات أو من قمت بإصدار قرار استئناف الدراسة ، وزير الدولة بالتربية والتعليم قال من قبل إن استئناف وتعطيل الدراسة تم لصالح التلاميذ والطلاب ولتقديرات رأتها الوزارة مع الجهات الأمنية ...وما قاله ولي الأمر السابق لـ(الإنتباهة) ردده عدد أكبر منه وكانت حجتهم أن الاستئناف قرار غير  صائب  نسبة لتوتر الأوضاع بالبلاد والتظاهرات  الاحتجاجية التي تنتظم عددا من المدن السودانية منذ أسابيع  وما يصاحبها من أضرار  ،  ورأوا أن وزارتي التعليم العالي والتربية والتعليم  قد تجاهلتا الأمر وصدمت الاسر بقرار الاستئناف لتترك عبء المسؤولية على أولياء الأمور وتخيرهم بين مداومة الطلاب لدراستهم أو الخوف عليهم وتركهم بالمنازل....  (الإنتباهة)   تحاول ان تستكشف  ردود الفعل حول القرار وحسم طلاب الجامعات الخاصة قرار الاعتصام والإضراب عن الدراسة أسوة بإخوتهم طلاب الجامعات الحكومية .
مخاوف  
وتزداد مخاوف الأهالي يوماً تلو الآخر على ابنائهم لتقول أم أواب  لـ(الإنتباهة) انها أخذت ابنها في صباح امس الأول الى مدرسته بالموردة لتجد عددا كبيرا من سيارات  القوات النظامية والأمنية مما خلق الرعب في قلب ابنها الذي رفض الدخول الى المدرسة ورجع معها.
 أما والدة سما تقول ان الترحيل جاء الى ابنتها في الموعد، وذهبت الى المدرسة بامدرمان مدينة النيل وتلقت حصصها مكثفة تعويضاً عن أيام العطلة، واضافت والدة سما انها لم تتردد في ذهاب ابنتها الى المدرسة لقرب منزلهم، واضافت كنت متابعة للأحداث بدقة لأضع في احتمالاتي ان أذهب وآخذ ابنتي حال وجود أي تفلتات .
وانتقد والد الطالب محمد، استئناف الدراسة وقال ان الخوف من استغلال هؤلاء الصغار في موكب المحتجين وإلحاق الضرر بهم خاصة وانه شاهد ان الثوار في أعمار صغيرة تدعوا الى الشفقه عليهم، واقترح ان يتم تأجيل الدراسة حتى استقرار الوضع تماما وان تستأنف للامتحانات النهائية فقط ويوضع الامتحان حسب ما درسوا من مقرر .
تقييم موقف
ويقول عدد من أولياء الأمور انهم صباح يوم امس الأول اتصلوا على مختلف الإدارات بمدارس الاساس ليطمئنوا على الأوضاع  التي تركت لهم الامر، وقالت ان الدراسة قائمة لتكملة المقرر  وخيرت  اولياء الأمور بان يقيموا الموقف من اراد إرسال ابنه للمدرسة او تخوف وفضل إبقاءهم بالمنزل ولفتوا الى ان المدرسة لن تعيد لهم المقرر ولن ترجعه لهم من البداية بغرض تكثيفها لتكمله المقرر.
استقرار دراسي
وأجرت (الإنتباهة) جولتها  داخل مدارس بمحلية أمبدة ليكشف مدير مدرسة للبنين  بمرحلة الاساس عن استقرار دراسي بكافة الفصول , وأرجع ذلك الى عدم دخول المحلية في تلك الاحتجاجات .
واتفق معه مدير مدرسة السلام الثانوية الجديدة بنات إخلاص في اكتمال الحضور منذ اليوم الاول , وأرجعت ذلك الى استقرار المحلية وعدم مشاركتها في تلك الانتفاضة مما جعلهم مسيطرين على الطلاب بمختلف المراحل الدراسية  , وقالت اخلاص لـ(الإنتباهة) ان المقرر سوف يكتمل وفق الجدول المحدد بعد أن تم إلغاء حصص النشاط الطلابي , وأضافت ان هناك قرارا بالاستفادة من عطلة السبت حتى يتمكن الأساتذة من تكملة المقرر، وأشارت الى ان القرار غير مكتوب ولكن  سوف ينفذ ويتم العمل به من أجل مصلحة الطلاب في الفصول الثلاثة.
بالمقابل أكدت مديرة ادارة التعليم الثانوي بالقطاع الخاص آمال محمد سيد احمد حديثها لـ(الإنتباهة)  عدم وجود اي قائمة للغياب من قبل المدارس الثانوية مما يدل على اكتمال الحضور , مع عدم وجود اي مخالفات بالمدارس وأرجعت ذلك الى هدوء الأوضاع بالمحلية  .
عدم وضوح
فيما يرى مسجل احدى الكليات بجامعة السلام بغرب كردفان ان الإدارة لم تجتمع بعد لتحديد موعد لاستنئاف الدراسة , وشدد على ضرورة الاستنئاف حرصا على مستقبل الطلاب خاصة الذين هم في عامهم الاخير من الدراسة , واضاف ان الرؤية غير واضحة حتى الآن رغم استقرار الأمر بالولاية .
إحجام طالبات
وبما ان جامعة الأحفاد من اوائل الجامعات التي طبقت قرار استئناف الدراسة دون التوقف للأوضاع الراهنة وانطلقت الجامعة بمختلف كلياتها لمتابعة الدراسة التقت (الإنتباهة ) بمدير جامعة الاحفاد قاسم للوقوف على أوضاع الجامعة ومدى استقرارها الدراسي، ليقول بدري لـ(الإنتباهة) ان الجامعة حددت يوم امس أول ايام الدراسة للطالبات بكافة الكليات ، وأضاف ان هناك احجاما لحضور الطالبات وأرجع غيابهن الى عدم علم بقية الطالبات نسبة الى ان معظمهن في الولايات ، وتابع قائلاً ان كل الطالبات المتواجدات بالعاصمة حضرن الى الجامعة، لافتا الى المواظبة على الدراسة والمحاضرات في وقتها.
إضراب
ورفضت طالبات جامعة الأحفاد قرار استئناف الدراسة ولوحن بتنفيذ وقفات احتجاجية واعتصام عن الدراسة  منتقدات استئناف الدراسة في ظل الظروف الراهنة ، واعتبرنه تهربا من المسؤولية حتى اصدرن بياناً بالاعتصام تحصلت (الإنتباهة) على نسخة منه وتضمن البيان الممهور بتوقيع طالبات الدفعة 27 مدرسة الطب جامعة الأحفاد  الذي احتوى على شجب وادانة من قبل طالبات الاحفاد استئناف الدراسة في وقت تمر فيه البلاد بهذه الظروف وقلن نحن اذا نتعلم فنتعلم لمنفعة البلاد والعباد وليس لأنفسنا .
و تطرق البيان الى الفساد الذي ملأ  الساحة ما دعا الى رفضهن التام لقرار الجامعة باستئناف الدراسة الى حين استقرار الأوضاع وخروج البلاد الى بر الأمان .
اعتصام
وفي بيان آخر صدر من طالبات الطب الدفعة 26 جامعة الأحفاد تحصلت (الإنتباهة) عليه أشرن خلاله الى رفضهن استئناف الدراسة في ظل الظروف الحالية ولفتن الى أن القرار لا يمثلهن ولن يخضعن له . بينما نجد ان عددا كبيرا من الطالبات أحجمن عن الحضور للجامعة وآثرن البقاء بمنازلهن والحياد خوفاً على مستقبلهن التعليمي .
خطوة مستفزة
فيما وصف عدد كبير من الطلاب من مختلف الجامعات الخاصة أن خطوة استئناف الدراسة في الوقت الحالي بـ( المستفز ) نسبة لعدم هدوء الأوضاع والتي لم تراع فيها إدارات الجامعات ووزارة التعليم العالي الوضع الراهن ولا مشاعر الطلاب تجاه وطنهم، مشيرين (الى ان دماء الشهداء لم تجف بعد) وشددوا على عدم استجابتهم بمزاولة الدراسة بالجامعات الخاصة ما لم تستأنف الدراسة بالجامعات الحكومية وتستقر أوضاعها  .
تحديد مصير
وقالت طالبة من جامعة السودان العالمية ان ادارة الجامعة قررت السبت المقبل اول يوم لاستئناف الدراسة، وكشفت ان قروبات التواصل الاجتماعي لطلاب الجامعة ينادون برفض القرار ويعلنون الاضراب. واضافت انها لا تحب التدخل في الشأن السياسي مما يجعلها تمكث بمنزلها يوم السبت لترى ما سيكون المصير ، وقالت : اذا كان السبت يوما دراسيا مستقرا سوف أداوم على الدراسة أما اذا نفذ الطلاب إضرابهم فلن أبرح مكاني حتى هدوء الأوضاع تماماً .
الوزارة ترفض
وبدورها رجعت (الإنتباهة) الى وزارة التعليم العالي والبحث العلمي للوقوف على قرار استئناف الدراسة بالجامعات الخاصة، ومن جانبها رفضت الوزارة  بيانات بعض الطلاب بالجامعات الأهلية الرافضة لاستنئاف الدراسة، واضاف أنهم ليس لهم علاقة بالأمر، وقال مصدر موثوق  لـ(الإنتباهة) ان القرار جاء بعد تكوين لجنة من قبل المجلس القومي للتعليم العالي والبحث العلمي المكون من 160 عضوا ، وقد ضمت  اللجنة عددا من مديرى الجامعات الحكومية والاهلية وتم اتخاذ القرار حسب رؤية وتقويم عدد من مؤسسات التعليم العالي ووفقا لمجالس تلك الجامعات القاضي باستئناف الدراسة خلال يناير الجاري ، وان اللجنة سوف تجتمع مرة أخرى لتحديد موعد آخر لاستئنافها بالجامعات الحكومية بالتنسيق مع مجالسها .
لا للسياسة
وقفت (الإنتباهة) مع أمين الشؤون العلمية بجامعة السودان العالمية د.اشراقة بشير محمد الحسن حول تلويح طلاب الجامعة لحالة اضراب، وقالت ان ادارة الجامعة قطعت ان يوم ١٩ يناير اول ايام استئناف الدراسة لكليات الحوسبة واكمال المحاضرات تمهيدا للامتحانات التي محددا لها يوم ٢٦ يناير لكافة الكليات بالجامعة. وقالت ان ادارة الجامعة عملت على تأمين شامل بالجامعة لتفادي تفلتات الطلاب. وتابعت ان الجامعة قررت موعد الامتحانات ولوحت بحرمان الدراسة لكل من يتغيب عن الامتحان ولفتت الى ضرورة التزام الجامعة بنظامها الذي عرفت به خاصة وانها تضم عددا كبيرا من الطلاب الاجانب، واضافت ان موعد الامتحانات اجل الى ٢٦ يناير بغرض رجوع الطلاب الأجانب من بلدانهم .
وبررت عدم تضامن الجامعة مع بقية نظيراتها من الحكومية الى ان الجامعة انتهجت منذ بدايتها بعدها عن السياسة والتحزب واكتفينا بخلق برامج ثقافية ونشاطية، وتابعت كل طالب يريد المشاركة في الاحتجاجات لتكون في وقته الخاص بعيدا عن الجامعة وإعاقة الدراسة ولفتت الى ان من أراد ان يكمل دراسته فعليه الالتزام بضوابط الجامعة وما دون ذلك سوف يحرم نهائيا وقطعت ان الامتحانات قائمة ولو لم يأت طالب.

تواصل معنا

Who's Online

717 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

Search