جعفر باعو

العودة الطوعية

> قبل سنوات عديدة شهدت احدى ولايات السودان قصة تحول شخص من مستحق للزكاة إلى دافعها.> القصة لم تعد من ضرب الخيال، وانما بقليل من الجهد والتفكير حدث التحول الاقتصادي لذاك الشخص.> وفي النيل الازرق الولاية الضخمة والغنية حكى لي احدهم ان الكثيرين من باحثي الرزق الحلال (بصعوبة) تحول حالهم من شظف العيش الى رغده .> قصة التحول بدأت بأن اتجهت تلك الشريحة الفقيرة إلى الإنتاج في أطراف الولاية كل حسب حرفته. > تخيلوا أن مستوى دخل الفرد ارتفع الى الف جنيه في اليوم ان لم يكن ضعف هذا المبلغ.  > الإنتاج هو ما تسعى اليه الدولة في البوادي والحضر، والانتاجية هي الحل الوحيد لارتفاع قيمة الجنيه مقابل الدولار.> وان كانت ولايات السودان تمتلك مقومات الانتاج فإن دارفور لها الريادة في هذه المقومات.> دارفور بولاياتها الخمس عانت كثيراً منذ عام 2003م وحتى وقت قريب من الصراعات والنزاعات التى جعلت بعض أهلها يهجرون مدنهم وقراهم الى معسكرات مازالت باقية في دارفور.> تحولت دارفور في زمن وجيز وبأيدٍ خارجية الى بؤرة صراع وتفرق اهلها.> كثير من الايدي عبثت بدارفور بولاياتها المتفرقة، وحرم اهلها من التنمية والاعمار والاستفادة من الموارد. > عقب انتهاء الصراع والتمرد في دارفور اصبح الاقليم بأسره آمناً ومستقراً، ولكنه يبحث عن التنمية.> الكثير من مدن دارفور أحيطت بسياج من معسكرات النازحين واللاجئين في دارفور.> دارفور صاحبة الأرض الخصبة يبحث اهلها عن عودة اهلهم الى قراهم عبر برنامج العودة الطوعية.> كل الاسباب التى ادت الى نزوح اهلنا في دارفور الى حيث الامان انتهت الآن وبدأ برنامج العودة الطوعية .> في غرب دارفور توجد الكثير من المعسكرات للاجئين وبعضها في عاصمة الولاية. > الجنينة فقط بها قرابة عشر معسكرات للنازحين يحيطون المدينة بأطرافها المختلفة.> من قبل وأثناء أحداث مولي أشارت بعض اصابع الاتهام الى تلك المعسكرات، وواحد منها حدد بعينه انه كان وراء الأحداث.> على أي حال عودة هؤلاء المواطنين الى قراهم ومدنهم التى تأثرت بالحرب، تبقى هى الهم الأول في الفترة المقبلة. > إن عاد المواطنون الى قراهم مؤكد سيزيدون الانتاج والانتاجية وسيتحولون الى رجال اقتصاد زراعي. > لكم أن تتخيلوا عودة هؤلاء الآلاف من المواطنين الى قرى العودة الطوعية وحولها مشروعات زراعية بامكانها انعاش الاقتصاد القومي.> من قبل قابلت والي جنوب دارفور آدم الفكي وسألته عن العودة الطوعية في ولايته وعن معسكر (كلمة)، فقال لي إن همهم الأول هو العودة الطوعية، واكد لي ان معسكر (كلمة) تم تخطيطه وخير اهله بين البقاء فيه او الرحيل.> وفي شرق دارفور تسير الأمور بصورة جيدة، وفي شمال دارفور اصبح معسكر (أبو شوك) واحداً من احياء الفاشر. > قابلت والي غرب دارفور الأخ حسين يس وهو في ايامه الاولى في حكم غرب دارفور، فأكد لي اهتمامه بهذا البرنامج. > يس بدأ مهموماً منذ يومه الاول بالعودة الطوعية والاهتمام بالموسم الزراعي.> حسين بدأ بقراءة سليمة للملعب في الجنينة.> متوقع أن يحرز يس أهدافاً عديدة بعد هذه القراءة للملعب، خاصة في ما يتعلق بالعودة الطوعية.>من قبل قال لي الوالي السابق لغرب دارفور فضل المولي الهجا ان غرب دارفور تعتبر من افضل الولايات الدارفورية في برنامج العودة الطوعية.> متوقع بعد اكتمال برنامج العودة الطوعية في دارفور أن يتحول الاقتصاد السوداني تحولاً إيجابياً كبيراً. > لكن المطلوب تكثيف الاهتمام بهذا البرنامج، حتى يعود جميع النازحين الى ديارهم، وتخضر الأراضي التى ارتوت سابقاً بدماء أبناء الوطن الواحد.

شاركنا برأيك

هل تتوقع أن يتجاوز الطاقم الاقتصادي الحالي الازمة؟

تواصل معنا

Who's Online

686 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

Search