بخاري بشير

أشتات..ومتفرقات

 (١)
  عندما زار صديقنا ياسر يوسف والي الولاية الشمالية فنان الطمبور الكبير صديق أحمد، وعندما أعلن عن قيام مهرجان لـ (الطمبور) باعتباره أحد أهم موروثات الولاية الفنية، أدركت أن ياسر انطلق بقوة في تجربته الجديدة كـ (والٍ)، يوسف أيضاً مهتم جداً بالشأن المجتمعي، وما يميزه عن بقية الولاة الآخرين (الرغبة) الجامحة في التغيير وعنوانه (توثب) الشباب الذي حمله في كل المواقع التي شغلها.. يوسف عندما استلم مقاليد الولاية أعاد شركات الطيران الى مطاري دنقلا ومروي بعد مقاطعة طويلة، وما يفعله يوسف هذه الأيام يثبت أنّه الوالي الذي أدرك و(فهم) منعرجات مجتمع الولاية كثيرة التقاطعات.. مبروك ياسر.
 (٢)
  أحمد عجب الفيا قال (أنا ما بخاف من زول والبغلط ما بخليه)، وعجب الفيا هو والي ولاية غرب كردفان الذي اشتهر بـ (قط) النهود أكثر من انجازاته على أرض الواقع، وسبب الشهرة أنّ الحدث جاء مواكباً لما يشغل الساحة، من أزمات اقتصادية و(قطط سمان ــ وأخرى عجاف)، ومعروف أنّ لص النهود سطا على (الاغاثات والاعانات) المقدمة من المجتمع السوداني والدولي لمواطن الولاية الذي نكبته السيول والأمطار الأخيرة.. خيراً فعل (الفيا) بتجريم اللص وسجنه، وقال الوالي أنه وجد اشادات من نافذين بالمركز للخطوات التي اتخذها بشأن (لص الإغاثة).
  ما قام به الفيا ننتظر مثله لـ (قطط الخرطوم) المقبوض عليها بغرض التحقيقات، ونحن حتى اليوم لم نر قطاً (عريض المنكبين شلولخ) كما يقول الكوميديان عادل إمام، قد جرّ من حلقومه واقتيد للسجن أو المصادرة و (أوعكم من التحلل).. خطوة (الفيا) كذلك نتمنّاها من كل الولاة في ولاياتهم، فهناك ولايات أفضل منها (قطط الخرطوم) في استباحة المال العام، وليت كل والٍ أصبح (عجب فيا) جديداً، يقوم بإعلان الحالة وحبس مرتكبها، فاذا كانت لمواطن الخرطوم (وحدة تحقيقات الفساد) المقابلة لمبنى رئاسة الوزراء، فمن لمواطن الولايات الذي استباحت (القطط سمينها وجربانها) ماله السائب؟
 (٣)
  في وقت أعلنت فيه وزارة التربية والتعليم بالخرطوم عن بدء التحقيق في حادثة مدرسة (الصديق الخاصة) التي شهدت الحادثة المأساوية وتسببت في رحيل ثلاث تلميذات واصابة ثمانٍ أخريات، أغلقت محلية الخرطوم أمس الأول مدرسة (أم عطية الأنصارية للأساس) بأركويت مربع (٥٦) .. وسبب الاغلاق أن سور المدرسة انهار نتيجة لتأثره بالأمطار ــ لكن من حسن الطالع أن انهيار السور كان أثناء وقوف الطالبات في الطابور الصباحي.
  إنه من لطلف الله أن يتزامن الانهيار مع الطابور فلا تصاب التلميذات بأذى، لكن السؤال كم مثل مدرستي (أم عطية ــ الصديق الخاصة) في ولاية الخرطوم؟ وكم من التلميذات أو التلاميذ هم في (وجه) الخطر كل يوم؟ وكم من القرارات التي يمكن أن يتخذها معتمدون آخرون باغلاق مدارس غير مرئية الآن؟ وما مصير المدارس (المغلقة)؟ وهل تم توفير مواقع بديلة؟.. كثيرة هي الأسئلة.
 (٤)
  ليت وزارة البنى التحتية بولاية الخرطوم ووزيرها المهندس خالد ومعاونيه شرعوا فوراً في احصاء طرق ولاية الخرطوم (المتضررة) جراء الأمطار الأخيرة، وأخشى أن تجد الوزارة كل الطرق قد تضررت، وليتها راجعت (مواصفة) هذه الطرق مع الشركات المنفذة، لأن ما انكشف من (عورتها) يؤذن بعدم الالتزام بالمواصفة والمعايير المطلوبة.. قصدنا من احصاء الطرق لتسهيل مراجعتها بعد انجلاء تحذيرات الأرصاد التي أكدت احتمال أن تشهد الخرطوم أمطاراً قادمة.

شاركنا برأيك

هل تتوقع أن يتجاوز الطاقم الاقتصادي الحالي الازمة؟

تواصل معنا

Who's Online

614 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

Search