السياسة

سياسة

حجاج السودان في مكة..مشاهدات من أرض الواقع

مكة المكرمة: محمد جمال قندول 
بدأت أمس (الأحد) الموافق الخامس  гд ذي الحجة, اأولى رحلات تفويج الحجاج السودانيين التي انطلقت بحرا وجوا, ومن المتوقع ان تنتهي في السادس والعشرين من ذي الحجة وذلك بعد اكتمال مناسك شعيرة حج1439هـ والذي أكدت المملكة العربية السعودية نجاحه ، واحتسب الحجيج السودانيون 8 وفيات طيلة ايام الحج لأسباب طبيعية. واكد وزير الارشاد والاوقاف الخليفة ابوبكر عثمان عن سعيهم المستمر في اطار تجويد وتحسين خدمات الحج، مشيرا الى ان البعثة السودانية خلال موسم 1439هـ شاركت بعدد من البرامج والفعاليات والمناشط  المعدة من قبل المملكة العربية السعودية .
 (الإنتباهة) تابعت اداء الحجاج السودانيين للمناسك في النصف الأخير من الموسم من يوم التروية ووصولا الى استعدادات تفويجهم اليوم, ولخصت تفاصيله خلال التقرير التالي : 
(1)
كان وزير الدولة  بوزارة الارشاد والاوقاف نزار الجيلي المكاشفي قد استقبل صباح امس (الأحد) بمطار الخرطوم الفوج الاول من الحجاج السودانيين التابعين لحجاج ولاية الخرطوم  القادمين من الاراضي المقدسة بعد ان أدوا فريضة الحج لهذا العام.
وقال المدير العام المكلف للادارة العامة للحج والعمرة ياسر عجيب فى تصريحات صحفية بمطار الخرطوم، ان عدد الحجاج الذين وصلوا على متن الرحلة الاولى جوا بلغ مائة اربعة وستين حاجا وحاجة . مؤكدا توالي الرحلات حتى السادس والعشرين من ذي الحجة ١٤٣٩هـ.  
من جهته اكد رئيس وحدة التفويج لحملات ولاية الخرطوم د. محمد بابكر عباس  اكتمال الترتيبات كافة لتفويج الحجاج الى البلاد وعودة حجاج الموسم الثاني من المدينة المنورة إلى السودان مباشرة عبر مطار الأمير محمد بن عبدالعزيز بالمدينة, موضحا ان رحلات العودة من المدينة المنورة تبلغ ١٥ رحلة جوية بجملة ٢٤٥٠ حاجاً وحاجة في خمسة أيام تبدأ في الأول من شهر سبتمبر وتنتهي في الخامس منه.
هذا ومن المنتظر ان يبدأ تفويج الحجاج بحرا (اليوم) الإثنين على ان يختتم في السادس والعشرين من ذى الحجة.
(1)
فور وصولهم الى مكة المكرمة قبل أيام قليلة من المشاعر، طاف وزير الارشاد والاوقاف الخليفة ابوبكر عثمان يرافقه مدير الادارة العامة للحج والعمرة علي شمس العلا والمنسق المقيم لشؤون الحج والعمرة مساعد القنصل احمد سر الختم على حملات ولايات السودان الـ 18 بفنادق مكة وذلك في سبيل تفقد احوالهم, فيما شكلت الخرطوم اكبر عدد من الحجيج بجملة 7200 حاج وحاجة برئاسة رئيس المجلس الأعلى للدعوة والارشاد جابر عويشة .
كما عقد وزير الإرشاد والأوقاف أبوبكر عثمان اجتماعا مع بعثة الحج بكامل أطقمها بمكة المكرمة بمقر البعثة وذلك بغرض الاطمئنان على اكتمال كافة الترتيبات التي تمكن الحجاج السودانيين من أداء شعائره بيسر واطمئنان وذلك قبل أيام قليلة من المشاعر المقدسة. 
وعقب ذلك الاجتماع قال في تصريحات صحفية أن كافة الملاحظات التي أبداها المعنيون تصب في صالح تحسين الخدمات, وأنها ستكون محل الاهتمام لأجل توفير جو وبيئة أفضل للحجاج السودانيين. الوزير ظل يقدم الاشادات لحكومة المملكة العربية ولخادم الحرمين الشريفين وولي عهده ونائبه وحكومة خادم الحرمين الشريفين لما يقدمونه خدمة لضيوف الرحمن عامة و للسودان خاصة.
فيما أعلن حينها مدير الادارة العامة للحج والعمرة علي شمس العلا عقب ذلك الاجتماع  عن وصول   33,788 حاجاً كجملة نهائية لموسم الحج العالي، مؤكدا انه تم  استقبالهم وإسكانهم و إطعامهم بحسب العقود, وأشار الى ان الوضع الصحي للحجاج ممتاز, وأن الذين تم استقبالهم بالمستشفيات السعودية حالتهم مستقرة بينما احتسب السودان ثلاثة حجاج.
الخليفة ابوبكر وشمس العلا أشادا بدور الإعلام في عكس أنشطة الحجاج السودانيين، فضلا عن جهودهم في التوعية وزياراتهم المتواصلة لـ 18 ولاية, وظلا يؤكدان دائما سعيهما لتجويد الموسم وتقديم أفضل الخدمات في مقبل المواعيد . 
(2)
وبدأ تفويج الحجاج مبكرا خوفا من اي تدافع أو زحام، حيث بدأ نقل الحجيج الى منى منذ مساء السابع من ذي الحجة ووقفت البعثة الإعلامية على تفويج حجاج ولايتي النيل الابيض وسنار في ذات الأمسية. 
كما وقفت البعثة الاعلامية لحج 1439هـ على أوضاع الحجيج السودانيين بمشعر منى منذ الثامن من ذي الحجة . واشاروا الى ان عمليات  التصعيد تمت بسهولة ويسر وانهم على استعداد روحي وجسدي لمرحلة النسك.  ومن خلال استطلاع الحجاج السودانيين وفي اليوم التالي الذي وافق يوم وقفة  عرفات تم تفويج الحجاج ايضا في الساعات الاولى من الصباح  وسط تنسيق محكم من السلطات السعودية التي بذلت جهودا جبارة في انجاح الموسم. البعثة الاكبر التي تم تفويجها كان حملة ولاية الخرطوم البالغ عددها 7500 حيث نجحت بالتفويج بسهولة ويسر الى جميع المشاعر . 
واحدة من المشاهد التي حظيت باهتمام الحجاج وعامة الناس بمكة المكرمة كانت مراسم استبدال كسوة الكعبة المشرفة التي تمت على يد (160) فنياً وصانعاً فجر يوم عرفات, ويتم استبدال كسوة الكعبة المشرفة القديمة بكسوة جديدة، بإشراف ومتابعة الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس.
(3)
واشتدت حرارة الطقس في عرفات الأمر الذي ادى الي رش المياه عبر منسوبين من قوات الامن السعودية فيما انتشرت عربات توزيع المياه والمشروبات الباردة على امتداد عرفات وحرص الحجاج السودانيون على السير للدعاء في جبل عرفات . 
كما انتظمت الخطب بكل حملات الولايات وقال رئيس حملات الخرطوم و رئيس المجلس الاعلى للدعوة والارشاد جابر عويشة  خلال خطبة عرفة بخيمة ولاية الخرطوم انهم يقفون هذا اليوم امتثالا لطاعة الله واتباع سنة الرسول الكريم مشيرا الى انه مقصد من المقاصد اسوة بالرسول الكريم وارتباطا بالله تعالى وتعظيما لشعائره وتحمل الصبر والتعارف والوقوف على سير الانبياء، مبينا  فضل يوم عرفة  مستعرضا سياحة تاريخية  للوقوف على آثار الانبياء و ذكرى ابراهيم عليه السلام والسيدة هاجر والامتحان الكبير لهما,  ومشيرا الى ان شعيرة الحج عبادة يتحقق فيه الصبر والانفاق والطاعة و العبودية لله تعالى, داعيا الحجاج امتثال الطاعة والتقرب لله خلال هذا اليوم بالدعاء والذكر والتلبية والاكثار من الدعاء للسودان والتصافح والتعافي واجتماع الكلمة ورص الصفوف لتفويت الفرصة على الاعداء. مشيرا الي ان  الحج يحقق المقاصد الكلية في اعلى مناهجها  ويؤكد ان  الناس  على سنته متبعون وعلى نهجه واقفون. 
 وزير الارشاد والاوقاف ابوبكر عثمان اكد لدى مخاطبته الحجاج عقب خطبة عرفة ضرورة اغتنام هذه الأيام المباركات للتضرع والدعاء والتقرب الى الله بالطاعات والعبادات,  مشيدا بالخدمات الجليلة التي تقدمها حكومة خادم الحرمين الشريفين والجهات ذات الصلة لضيوف الرحمن  ، بينما اشار المدير العام للادارة العامة للحج والعمرة علي شمس العلا الى تكامل الجهود وتوثيقها تجويدا للخدمات المقدمة للحجاج, مشيدا بمرونة الحجاج وتقبلهم للتوجيهات والارشادات.
(4)
حجاج السودان استطاعوا ان يقوموا بالمناسك بصورة طيبة فيما برز هذا العام حضور القطاع الخاص بزيادة بلغت 26% لهذا العام عبر عدد من الوكالات والشركات.  
النساء كن في مجمل عدد الحجاج السودانيين الأكثر فيما لم تسجل حالات وفيات عدا 8 أعلن عنها وزير الارشاد في المؤتمر الصحفي الذي عقده ثالث ايام العيد. 
درجة الحرارة كانت عالية جدا يومي التروية وعرفات, ولكن شغف حجاج السودان ببلوغ الغايات وإكمال المناسك على أجمل وجه كان حاضرا, فهم رغم حرارة الطقس فقد اختار عدد كبير منهم المشي سيرا على الاقدام من مشعر منى الى عرفات في سبيل الأجر بمسافة تبلغ 8 كيلو مترات فضلا عن انتشارهم علي صعيد جبل عرفات, وذلك للدعاء رغم حرارة الطقس. 
السلطات السعودية نشرت اعدادا كبيرة من القوات الامنية لتسهيل وحماية الحجاج فضلا عن دورهم الكبير في الارشاد والتوعية ، فيما انتشرت عربات الخيرين على امتداد الطريق من منى الى عرفات والى مزدلفة وهو يوزعون المياه والمشروبات والوجبات في سبيل الأجر عند الله .
حجاج قارة آسيا ظلوا يقدمون لوحات انيقة فهم يسيرون في شكل جماعات وبأعلام وكان من اللافت حرصهم الشديد على التكبير والتهليل فضلا عن انهم يشكلون الجزء الأكبر من إجمالي عدد حجاج العالم. 
(5)
المملكة العربية السعودية اكدت عبر وزير الصحة السعودي الدكتور توفيق بن فوزان الربيعة بوجود فرق طبية بمنافذ المملكة يعمل بها حوالي 1750 شخصا, مشيرا خلال حديثه مع قناة السعودية الى ان الاستعداد لموسم الحج 1439ه بدأ منذ انتهاء حج العام الماضي, مؤكدا انه لم تسجل اية حالة وبائية حتى الآن في موسم حج هذا العام. 
جدل كثيف دار حول موسم الهدي السوداني غير ان وزير الثروة الحيوانية  بشارة جمعة ارور اكد خلال حديثه للصحفيين بمكة المكرمة ان الصادر والهدي خلال هذا العام لم يتوقف لحظة واحدة للمملكة العربية السعودية. مشيرا للتعاون المستمر في هذا المجال مع السلطات السعودية.
وزارة الإعلام السعودية نظمت احتفالية ضخمة لـ 800 إعلامي جاءوا لتغطية فعاليات موسم الحج، حيث كان الاحتفال بمدينة جدة السعودية  في فندق ريتز كارلتون جدة  بحضور ورعاية معالي الدكتور عوّاد بن صالح العواد وزير الإعلام السعودي وانابة عن الإعلاميين تم اختيار رئيس تحرير الزميلة اليوم التالي والكاتب الصحفي مزمل ابو القاسم ليقدم كلمة في هذا المحفل .
السودان على غير العادة حضر إعلاميا بصورة مكثقفة بموسم الحج فبجانب البعثة المتخصصة الإعلامية التابعة لادارة الحج والعمرة فهنالك كتاب وصحفيون قدموا لتغطية المنشط المهم. 
 (6)
في ثالث أيام العيد عقد وزير الارشاد والأوقاف الخليفة ابوبكر عثمان ومدير الادارة العامة للحج والعمرة علي شمس العلا التهامي والمنسق المقيم لشؤون الحجاج السودانيين احمد سر الختم  مؤتمرا صحفيا بمقر بعثة الحج السودانية بحي النسيم بمكة المكرمة ، الوزير والمدير استعرضا تفاصيل موسم الحج منذ بداية تفويج الحجاج الى المملكة وإعلان تاريخ بدء تفويج الحجيج السودانيين الذي من المنتظر ان يكون قد بدأ اليوم الاحد (أمس).
 وأعلن الخليفة ابوبكر عثمان ان تفويج الحجاج  من الأراضي المقدسة الى الديار ستبدأ في 15 ذي الحجة الذي يوافق امس (الأحد) بحرا وبرا على ان تختتم في السادس والعشرين من ذي الحجة . 
واشار الوزير الى انه سيتم نقل 34432 حاجا و حاجة بعد ان قضوا مناسكهم طوافا و وقوفا و رميا للجمرات و صلاة ونسكا و قربانا وتكبيرا  وتهليلا و تلبية وتروية حجا مبرورا بإذن الله, موضحا ان البعثة قد احتسبت 8 حجاج ، ولم ينس  الخليفة الإشادة بالتعاون بين وزارته وزارة ديوان الحكم الاتحادي الامر الذي  أثمر بالتعاون والتنسيق بين الولايات, كما اشاد بالدور الكبير الذي قامت به البعثات المتخصصة ضمن البعثة في تيسير امر الحج و الخدمات لضيوف الرحمن من السودان. 
فيما قال مدير الادارة العامة للحج والعمرة خلال مخاطبته المؤتمر الصحفي ان هناك ايجابيات تمثلت في الإحكام والتنسيق الجيد بين البعثة السودانية وشركاء الحج مستشهدا بتجربة التقديم الالكتروني فضلا عن انتهاء التأشيرات قبل وقت كاف والدفع والتحويلات المبكرة بجانب تهيئة ميناء سواكن وآليات العمل بالمملكة والزيارات التفقدية التي كان لها أثر فعال في تحسين وتقديم الخدمات. وقال ان هناك بعض السلبيات تمت معالجتها.واشار الى ان العدد الكلى لحجاج السودان بلغ 34432 حاجا منهم  26772 من الحج العام و7086 من حجاج الشركات والخاص.
(7)
وعلى صعيد أوقاف السودان بالمملكة العربية السعودية قال وزير الارشاد والاوقاف ابوبكر عثمان ان السودان من داخل وقف أحمد قاسم الذي تم استعادته قد شرع فعليا باسترداد  أوقافه بالمملكة مشيرا الى ان البلاد استفادت هذا الموسم من احد الأوقاف المهمة في مكة المكرمة و هو ما لم يحدث منذ عقد كامل اي منذ عام 2008  مؤكدا اتخاذ الإجراءات القانونية لاسترداد قيمة الاستغلال لتلك الأوقاف خلال عشرة أعوام التي استخدم فيها الوقف. كاشفا في ذات الوقت عن  بشريات في المدينة المنورة لعودة عمارة وقف أباذر بجانب جدة مبنى القنصلية والبعثة ليتم الاستفادة منها ويعود نفعها لحجاج البلاد.
 و من جانبه عبر المدير العام للإدارة العامة للحج والعمرة رئيس مكتب شؤون حجاج السودان شمس العلا التهامي عن سعادته باستعادة وقف أحمد قاسم الذي استعيد وحلت فيه بعثة حجاج ولاية غرب دارفور المكرمة وهي بالقرب من الحرم المكي الشريف ، واستعرض التهامي انواع الأوقاف بالمملكة وقال انها   تنقسم إلى قسمين الأوقاف السنارية القديمة التي تمتد الى عشرات السنين التي أوقفها اهلنا في السودان "وبالأخص اهلنا في دارفور امثال السلطان علي دينار وغيره من اهلنا وهي موجودة في المحكمة الشرعية في المملكة ولها ناظر للوقف او وكيل ناظر تدار ولا يسع المجال لذكرها كلها, أما نوع الاوقاف الثانية فهو لصالح الحجاج والمعتمرين مبينا ان جملتها 8 أوقاف .
 

شاركنا برأيك

هل تتوقع أن يتجاوز الطاقم الاقتصادي الحالي الازمة؟

تواصل معنا

حالة الطقس بالخرطوم

Search