الثقافة والفنون

اجتماعي و ثقافي

وهمات رجل لم يتشاجر مع زوجته عشرين سنة

اصوات مياة الامطار وهى تصرخ وتهرب من تحت عجلات السيارات حتى لا تدهسها كانت تصل لاذنى ،  ولكن لا مهرب لها ولا نجاة الا الدهس . فتتناثر اشلائها يمنة ويسرى حولى والتصق بعضها ببنطالى الابيض و الذى لغبائى ارتديته بعد هطول الامطار فى ذلك الصباح .  الجو خانق ،  وبين فينة واخرى يفرجها الله علينا نحن الجالسين حول  ( ست الشاى ) ببعض النسمات ونحن ننتظر ان تجهز القهوة لنحتسيها بينما تنتظر الارض السماء لتحتسى ماء المطر . كم هى انانيه تلك الارض ! الم يكفيها مطر الامس ؟  انت عارف ياحسن !؟  النسوان ديل كلهم متعبات .  عبارة اصرت على ان تستاذن اذنى فى ادب فسمحت لها .  قال حسن لصديقه : اى والله عذبونا عذاب .  قال خالد و الذى كنت قد عرفت اسمه بعد ذلك : عذبوك شنو !؟  انتب تشتكى من مرتك دى ساى  ، لكن انت الماعرفتا كيف تتعامل معاها .  ياحسن يا اخوى حصل مره من المرات انا جيت واشتكيت ليك من مرتى ؟ . ياخ انا معرس لى عشرين سنه ماحصل اتشاكلتا معاها ولا صوتنا علا فوق الحيطه ومشى الجيران .  اجاب حسن وهو يطرق براسه ويومئ به :  اى صاح . بس انتو شكلو الريده بينكم كبيرة وبتفهمو بعض انا لسه يادوب خمسه سنين وزيتى طالع .  ضحك خالد وقال : شوف ياحسن يا اخوى الريده و العشرة مابتنفع براها تبنى بيت . اسمعها منى لازم تعمل ليك وهمات كده تشغل بيها المره . يازول والله لوما الدنيا بت كلب انا كان اكون احسن اخصائى نفسى .  عندها لعنت انا ( البمبر ) الذى اجلس عليه وتظاهرت بان رجله الثالثه قد ابتلعتها تك الارض الانانيه . لم  تنتهى  من ابتلاع مياه امطار الامس وهاهى الان تبتلع رجل ( البمبر ) الثاله . فنهضت بغضب واقتلعت ( البمبر ) من الارض بقوة كمواطن قوى  . وبكل رقه وضعته قرب حسن وخالد حتى استرق السمع لباقى الحديث وحجتى تلك الارض الانانية . 
قال حسن : طيب ورينى اعمل شنو ؟ 
قال خالد : شوف ياحسن . مرتك دى لو ما شغلتها بى حاجه حتكون انت شغلها   ولمن المره يكون راجلها شغلها وماعندها شغله غيرو حتعمل ليك فيها مديرة البيت وحتعمل ليك دفتر حضور وانصراف ولمن المره تبقى مديره البيت ياحسن اخوى الراجل حيبقى هو الموظف و الموظف بستاذن فى الدخول و الخروج . و الموظف بيستنى التعليمات و الموظف لو ما شاف شغلو ممكن المدير يعمل ليهو  خصم ويحرمو من حاجات . ولى شنو ياحسن اخوى؟  صمت حسن بره وكانه يفكر ،، يفهم ،، يستوعب ،، يقرر ان ينفذ . فقد اعجبه الكلام ووافق عليه بضحكه استحياء.  ثم قال حسن : اها يعنى اعمل شنو ؟ 
اعتدل خالد فى جلسته وكذلك انا . وقال : انت قالو ليك ابهاتنا لمن كانو ببيجيبو البطيخ البيت كانو بيجيبهو عشان بيحبو البطيخ ؟  القى خالد السؤال واجاب هو وقال : طبعا لا . 
ابهاتنا ماكانو بيحبو البطيخ . لكن عاوزين يشغلو امهاتنا من النقه .  الواحد يجى شايب بطيخه ويقول لي مرتو قطعيها المره تخت بالها فى البطيخ وتنسى النقه وانو حاج محمد اصلا اتاخر . يازول ابهاتنا ديل بتاعن وهمات . 
انت براك مش قلتا لى ابوك كان كل يوم جمعة بيجيب فسيخ لى امك ؟  اها ابوك ( ربنا يرحمو )  كان  معلم كبير . كان عارف انو الجمعه للراحه وانو النقه حتخربها ليهو ،  فبيجيب الفسيخ  ولحدى ما امك تنضفو وتفرمو وتطبخو هو يكون اخد راحتو وقعد واتونس وطلع وجا واكل و نام وامك تعمل بخور فى البيت عشان ريحه الفسيخ . 
ياحسن ياخوى مرتك دى مشكلتها ماعندها شغله غيرك عشان كده هى بتشغلها ليك .  اشغلها بى اى حاجه بطيخه فسيخ ، اتصرف يازول اعمل اى وهمه وحتلقى حياتكم بقت سكر وعسل  
لم اقل شيئا ولن اقول ساترك لكم التعليق . 
اعتقد ان اسعار البطيخ والفسيخ ستزيد فى الايام المقبله . 
واتذكرو جيبو بصل ابيض مع الفسيخ . 
 واتذكرو انو نحن ماهينين .
 

شاركنا برأيك

هل تتوقع أن يتجاوز الطاقم الاقتصادي الحالي الازمة؟

تواصل معنا

حالة الطقس بالخرطوم

Who's Online

434 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

Search