اسحق فضل الله

وبعد أداء القسم.. نقول

> نحب الأغنيات..
> والإعرابي في العصر العباسي يسألونه
: ماهي الأغنية الأعظم عندك؟
قال: طشيش اللحم وهو في المقلاة.
> وأغنيتنا اليوم هي نوع من أغنية الإعرابي.
(2)
> والسودان منذ سنوات.
> لا طائرة واحدة.
> ولا سفينة واحدة.
> ولا مطار عالمي واحد.
> ولا ميناء عالمي واحد.
> وما يقتلنا ليس هذا.
> ما يجعلنا نصاب بالجنون هو أننا كنا نسمع ونرى ونشم ونتلمظ طشيش الطعام الأعظم.. أروع وجبة يجري طهوها.
> وقالوا.
> اسكت.. اسكت.
(3)
> وفي أكثر من عاصمة خبراء سودانيون يلقون النظرة الأخيرة على شاشة الكمبيوتر.
> تصميم المشروعات والأرقام والتعاقد.. ويقولون
: خلاص.
: خلاص تعني أن التخطيط (للسودان جديد) اكتمل.
> أسطول جديد من الطائرات (التعاقد اكتمل).
> ميناء جديد.
والدقة تقول.. عشرة موانئ لخدمة نصف إفريقيا.
> و (500) مليون دولار.. للأساس.. دفعت.
> وعشرة آلاف حاوية في اليوم.
> حتى الآن بواخر دول إفريقية تتعاقد مع الخرطوم.
> ومن الميناء اللحوم لنصف أوروبا(مسالخ حديثة) تقام والتعاقد اكتمل.
> ومشروع آخر ضخم جداً.. وما يشير إليه (ظل).. ظل يصبح شيئاً ضخماً.. أكثر ضخامة من المشروع ذاته.
> المشروع الذي يديره أمريكيون من أصل سوداني يستخدم تكنولوجيا أمريكية حديثة جداً.
> الإشارة الأخيرة تعني.. وتصبح هي الظل لما وراء هذا المشروع؟!
> و.. و.
> والعام الأسبق وفد من المعارضة يقول لأمريكا.
> أكملنا المخط لهدم كل شيء في السودان.
> جوبايدن قال لهم
: ليس في أوراقنا شيء عن هدم السودان.
(4)
> ودول تقيم في وزارة المالية عندها الآن /والخارجية/ مكتباً.. للسودان.
> ودول تقول للسودان.
: من فضلكم.. مشروع يقل عن مائة مليون دولار لا ترسلوه الينا.
> والمرحلة الحقيقية.. من سد مروي تبدأ.
> القمح.
> وكنانة والرهد.
> وما نسرده هو (جزء) . جزء.. جزء.. جزء.. مما يجري.
> وخبير البنك الدولي يقول للجزيرة.
: اوروبا تبيع العالم العربي طعاماً بقيمة خمسين مليار دولار كل عام.. واوروبا لهذا.. لن تسمح بزراعة السودان.
لكن شيئاً آخر يعمل.
> والطعام في العالم يقل انتاجه بشدة.
> والهند يفزعها انها تنتج العام الاسبق خمسة وعشرين مليون طن من الطعام.
> ثم العام الماضي تعجز عن إنتاج عشرين.
> وأوروبا مثلها.
> بينما؟
> بينما السودان يعجز عن حصاد المحصول/لضخامته/ كان ينتج ثلاثين مليوناً.
> ثم اثنان وخمسون مليوناً.
> والحاصدات تحصد 70% من المحصول.
> والحاصدات تحصد 95% من المحصول.
> و.. و..
> عرفنا.. وقالوا: اسكت وسكتنا.
> ونسرد الباقي.. الا القليل.
> ... و.
> ونبسط ميداناً واسعاً لمن يبحث عن فرصة لتكذيبنا.

شاركنا برأيك

هل تتوقع أن يتجاوز الطاقم الاقتصادي الحالي الازمة؟

تواصل معنا

حالة الطقس بالخرطوم

Search